((وافق شن طبقة))

الموضوع في 'منتدى الحوار العام' بواسطة zyzy, بتاريخ ‏17 ابريل 2010.

  1. zyzy

    zyzy عضو مميز

    السلام عليكم

    للعرب أقوال بليغة امتازت ألفاظها بالإيجاز ومعانيها بالشمول ، تلك هي الأمثال ، التي خلفوها لنا فيما خلفوا لنا من أدب وحكمة.

    ومن هذه الأمثال العربية قولهم:((وافق شن طبقة)) وهو يضرب فيمن يجمع بينهما توافق وتشابه .
    ولهذا المثل قصة ، ذلك أن هناك رجلاً من حكماءالعرب وعقلائهم يقال له "شن" عرف بين الناس برجاحة العقل ، وصواب الحكم ، فكانوا يستشيرونه في أمورهم ، ويعملون بما يسديه إليهم من النصح والرأي السديد .
    وحدث أن أراد "شن" أن تكون له شريكة حياة ، لها من رجاحة العقل ماله ، ومن حسن التفكير مايتصف هو به ، فأخذ يبحث عن طلبه في موطنه ، فلم يهتد إلى مايريد، فعزم على أن يطوف في الأرض حتى يعثر على مطلبه .
    وفي إحدى سفراته ، قابله رجل في الطريق ، فسأله "شن" عن وجهته ، فذكر له البلدة التي يسعى إليها ، فقال"شن" :إني لقاصدها ، ثم اتفقا على الصحبة وسارا معا إلى وجهتهما .
    نظر "شن" إلى صاحبه وقال له : أتحملني أم أحملك؟ فقال الرجل : يالك من جاهل! كل منا راكب دابته، فكيف يحمل أحدنا الآخر؟ فسكت عنه "شن" . ولم يمض غير قليل حتى لاح لهما زرع حان حصاده ، فقال"شن" لصاحبه: لست أدري أؤكل هذا الزرع أم لم يؤكل!
    فقال له الرجل: عجبا لك! ترى زرعاً يوشك أن يحصد فتسأل : أؤكل أم لم يؤكل؟ فلزم "شن" الصمت ومضى الرجلان .
    ولما دخلا البلدة شاهدا جنازة فقال "شن" لرفيقه : أحي صاحب هذا النعش أم ميت؟ فقال الرجل: لقد ضقت بك ذرعاً ، ترى جنازة فتسأل أحي صاحبها أم ميت؟ فسكت عنه"شن" ، وعزم على أن يفارقه ، غير أن الرجل أبى أن يتركه حتى يستضيفه في بيته ، فمضى "شن" معه . وكان للرجل ابنة تدعى "طبقة" فسألت أباها عن ضيفه فحكى لها ما كان من أمره .
    فقالت الفتاة لأبيها:ماهذا الرجل بجاهل ياأبي . إن قوله أتحملني أم أحملك؟ يعني: أتحدثني أم أحدثك؟ وقوله: أؤكل هذا الزرع أم لم يؤكل؟ يريد به:أباعه صاحبه فأكلوا ثمنه أم لم يبيعوه؟ وقوله: أحي صاحب هذا النعش أم ميت؟ قصد به: هل ترك هذا الميت ولداً يحيي ذكره أم لم يترك؟
    ثم إن الرجل خرج ليجلس مع ضيفه "شن" فتحدثا زمناً ، وكان مما قاله الرجل لـ"شن": أتود أن أفسر لك ماسألتني عنه في الطريق؟ قال "شن": حبذا إن فعلت. فأخذ الرجل يفسر ويجيب. فقال له "شن" :ماأحسب أن هذا كلامك ، فهلا أخبرتني عن صاحبه؟ فقال الرجل: إنها ابنتي "طبقة" ؛ فأعجب "شن" بذكائها ووجد فيها مطلبه ، فخطبها إلى أبيها ، فزوجه إياها .
    وعاد "شن" إلى أهله ، فلما رأوا ما هي عليه من ذكاء وفطنة ، قالوا: ((وافق شن طبقة)) ، فذهب قولهم هذا مثلاً

    منفوووول..
     
  2. عادل

    عادل عضو مميز

    رد: ((وافق شن طبقة))

    شكرا للقصة القصيرة ههههه عينيا خرجو كي شفتها

    شكرا اختي زيزي
     
  3. أمة الرحمن

    أمة الرحمن مشرفـة عـامّــة

    رد: ((وافق شن طبقة))

    فعلا أمثال رائعو أخية جزاك الله خيرا للنقل

    لكن أخية ألم ندرس أو ألم تمر علينا هذه القصة بالإبتدائي

    جزاك الله خيرا و لو تفضلتي أخية المزيد من هاته الأمثال

    مشكــــــــــــــــــــــــــــــــــورة