هل كان هتلر صهيونيا <الجزء الثاني>

ادولف هتلر كان قائد حزب العمال الوطني الاشتراكي و زعيم المانيا النازية من الفترة 1933-1945 . في الفترة المذكورة ،كان يشغل منصب <مستشار المانيا >و رئيس الحكومة و الدولة . كان هتلر خطيبا مغوارا و ذا جاذبية و حضور قويين .
و يوصف الرجل كأحد الشخصيات الاكثر تاثيرا في القرن 20. و يعزى له الفضل في انتشال المانيا من ديون الحرب العالمية الاولى و تشييد الالة العسكرية الالمانية التي قهرتها اوروبا . فقادت سياسة هتلر التوسعية العالم الى الحرب العالمية الثانية و دمار اوروبا بعد ان اشعل فتيلها بغزوه بولونيا . وبسقوط العاصمة برلين في نهاية الحرب العالمية الثانية ، اقدم هتلر على الانتحار مع عشيقته <ايفا براون> في ملجأهم المحصن ببرلين بينما كانت برلين غارقة في بحر من الخراب و الدمار .
بنهاية الحرب العالمية الاولى ، استمر هتلر في الجيش و الذي اقتصر عمله على قمع الثورات الاشتراكية في المانيا . و انظم الرجل الى دورات معدة من <ادارة التعليم و الدعاية السياسية > و التي هدفها ايجاد كبش الفداء لهزيمة المانيا في الحرب بالاضافة الى سبب اندلاعها .
لم يحتج هتلر لاي سبب من الاقتناع بالسبب الاول لهزيمة الالمان في الحرب لكرهه لليهود و اصبح من النشطين للترويج لاسباب هزيمة الالمان في الحرب . و لمقدرة هتلر الكلامية ، فقد تم اختياره للقيام بعملية الخطابة بين الجنود و محاولة استمالتهم لرأيه الداعي لبغض اليهود.
 
رد: هل كان هتلر صهيونيا <الجزء الثاني>

متأسف صديقتي لكن علي معارضتك و هذا الذي كتب عن هتلر، هتلر كما هو معروف من عائلة نمساوية و قد دخل برلين كعامل بسيط ثم جندي في الجيش الالماني ابان الحرب الاولى و من المعروف عنه انه كان يحتقر اليهود الى درجة لا توصف ففي كتابه كفاحي نجده يورد الثقافة الاسكندنافية ثم يتحدث عن الجنس الآري و عن كونه أصفى الاعراق و اكثرها ذكاء و في هذا الصدد قام هتلر بتقسيم الاجناس من اكثرها ذكاء و نقاء و صفاء و حكمة و سيادة الى أذلها فكان ان وضع في قمة الهرم الجنس الآري و هو عبارة عن الشعوب الاسكندنافية ثم تليها شعوب اوروبا و الجنس القوقازي و في آخر او قاعدة الهرم يصنف العرب و اليهود و الزنوج.
فاليهود عند هتلر اذل الشعوب و هو يكن لهم احتقارا كبيرا لعدة اسباب منها كونهم كانوا يقومون باشعال الفتن بين الالمان في اطار سياسة فرق تسد ثم كذلك انهم كانوا من كبار التجار المحنكين فيستحوذون على اموال معظم الالمان الذي لا يجدون ما يأكلون في حين يقوم اليهود بجمع الاموال و اكتنازها....و غيرها و غيرها كثير من الاسباب.
 
أعلى