هل صمت رمضان و أنت؟

الموضوع في 'منتدى الحوار العام' بواسطة قلب مسلمة, بتاريخ ‏7 ابريل 2010.

  1. قلب مسلمة

    قلب مسلمة عضو مميز

    هل صمت رمضان و أنت؟


    تبلورت في رأسي أحداث عديدة،تراكمت بين ساحات عيني عبرات دامية،أدرت وجهي صوب أحبابي فتألمت لاسوداد وجوههم الطيبة ،فكرت مليا وقلت:



    - يا ترى هل صمت رمضان هذه السنة وأنت تتقطع ألما،وأنت تسحب الذكريات من أفق الماضي وتتحسر على أيام ورمضان 2008؟؟


    -هل أصيب أحد أفراد عائلتك الصغيرة بمرض خطير وصمت تتمزق للأسى الذي احتصن عائلتك؟


    -هل صمت وأنت على وشك الانهيار لفقدان والدتك الحنون والدك أو أحد أقربائك؟؟تهرب للدعاء تارة وتفر للأمل تارة أخرى.


    -هل استبدل نجاحك الزاهر بفشل عنيف هذه السنة وضاعت منك الثقة و الأمل؟


    -هل واجهت صيام اليوم بكأس ماء ورغيف خبز .. وصيحات اخوتك تتعالى جوعا ودموع أمك تبحر سيلانا؟؟


    -هل وهل تحولت فجأة النعمة الى نقمة والسعادة الى حزن و... و؟:(


    هل صمت وكلك ألم وتعب من الخناجر التي توالت في طعنك ومن وجوه الناس الرعناء ذوي السهام؟


    كم انت عظيم يا رب.. كم أنا ضعيف.. بين الحين والحين تغيرت الحياة، تلاوحت أزهى أيامي واسودت حياتي وحضرت أشقى الأيام...


    هل تصدق؟



    هل تصدق لو قلت لك أن حاضرك الآن وسط هذه النيران قد يكون أسعد أيام حياتك،أن نعمتك الحالية تستحق الحمد والشكر كل وقت،وأن رمضان هذه السنة هو رمضان الخير والبركة ،وقد يكون رمضان العتق وأيام رفع الدرجات..


    هل تصدق بأنك محظوظ ؟نعم محظوظ قد يكون اسمك مذكورا في عرش الرحمن لصبرك وشكرك..يوجد حاليا من يغار منك ويتمنى أن يعيش مكانك و لكن لا يستطيع..لا يستطيع


    كم هو مسكين ذلك الانسان صاحب المال والصحة والنجاح والسعادة، ادعو له اخواني فالله وحده يعرف ميزان حسناته.


    والله لو فكرت بمنطق واستغفرت المولى، ودعوته أن يكون ألمك ابتلاء غير غضب لطردت الدموع و الأسى ولرسمت الابتسامة و أحييت الفؤاد وستتفانى في الصبر والطاعة .


    انزع بلطف طعون الغير وارم ذكرياتهم.. أعدك انشاء الله ستحس بالراحة و الطمأنينة، افتح قلبك من جديد ولا تكن ساذجا..اصنع المعروف قدر المستطاع فذلك يجعل منك عظيما،يوقظ الغير ويداوي جراحك.


    لا تعش من أجل العيش بل شق حياتك برفق وخطط للأمام،ذلك أبهى و أنقى بكثير.


    أوصيك أن تكون مظلوما ولا تكون ظالما فالله ليس بظلام للعباد.


    تهاطلت علي الكلمات وخفت أن أكون قد أطلت عليكم، أختم كلامي و أقول لكم مبروك يا أصحاب الابتلاء أوصيكم بالصبر والدعاء.


    - مبروك عليكم -



    يا رب اجمعنا في الجنة *قولوا آمين*
    رمضان هذه السنة هو الأمل فلا تخيبونا
     
  2. عادل

    عادل عضو مميز

    رد: هل صمت رمضان و أنت؟

    ربي يجيب الصلاح اختي
     
  3. قلب مسلمة

    قلب مسلمة عضو مميز

    رد: هل صمت رمضان و أنت؟

    يا رب آميييين
     
  4. فقير

    فقير عضو مميز

    رد: هل صمت رمضان و أنت؟

    اللهم يا حي يا قيوم بلغنا رمضان واجعلنا من العاملين اللهم اجعلنا من عبادك المخلصين.
     
  5. قلب مسلمة

    قلب مسلمة عضو مميز

    رد: هل صمت رمضان و أنت؟

    الشكر لكم جميعا على الاطلالة