- مفاجئة متوقعة - وصيف 2006 يسقط أمام المكسيك بثنائية

ucanchange

مشرف المنتديات الرياضية
فوز تاريخي للمكسيك على فرنسا




سجل منتخب المكسيك هدفين في الشوط الثاني ليحقق فوزاً تاريخياً هو الأول له على نظيره الفرنسي بنتيجة 2-0 في ثاني مباريات الفريقين ضمن منافسات المجموعة الأولى من جنوب أفريقيا 2010 على ملعب بيتر موكابا في بولوكواني يوم الخميس.
فبعد انتهاء الشوط الأول بنتيجة سلبية، افتتح منتخب المكسيك التسجيل عن طريق خافيير هيرنانديز في الدقيقة الرابعة والستين قبل أن يحسم البديل كواوتيموك بلانكو النتيجة للمنتخب المكسيكي من ركلة جزاء قبل 11 دقيقة على نهاية المباراة.
كانت أول فرصة في المباراة للمنتخب الفرنسي بعد تسديدة على المرمى المكسيكي من كرة مباشرة أطلقها فرانك ريبيري من مسافة بعيدة بأحضان الحارس أوسكار بيريز (5).
وجاء رد المكسيك سريعاً بعد كرة عرضية خلف الدفاع الفرنسي يستلمها كارلوس فيلا الذي يسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن دون تركيز مرت عالية فوق المرمى (8).
وتواصلت الأفضلية المكسيكية في الدقائق التالية حيث كاد منتخب الأزتيك أن يسجل هدف التقدم بعدما استلم جييرمو فرانكو الكرة على خط منطقة الجزاء وتخلص بمهارة من رقابة إيريك أبيدال قبل أن يسدد فوق العارضة (12).
وحصل المنتخب المكسيكي على فرصة أخرى عندما تقدّم كارلوس سالسيدو حتى حدود منطقة الجزاء وسدد كرة خطيرة مرت بمحاذاة القائم الأيمن للمرمى الفرنسي (19).
وحافظ المنتخب المكسيكي على أفضليته في الدقائق التالية حيث كاد أن يسجل عندما تخطى كارلوس سالسيدو باكاري سانيا ودخل منطقة الجزاء ليجد المساحة ويسدد بقوة باتجاه الحارس هوجو لوريس الذي أبعد الخطر (28).
وكاد البديل المكسيكي بابلو باريرا أن يسجل عندما أرسل كارلوس سالسيدو كرة عرضية حاول باريرا متابعتها وأربك الحارس هوجو لوريس قبل أن تبعد الكرة من أمام المرمى (32).
وأنهى المنتخب المكسيكي الشوط الأول على نفس الوتيرة حيث كاد أن يخطف هدف التقدم عندما سدد جيوفاني دوس سانتوس كرة قوية من على خط منطقة الجزاء ذهبت إلى جانب القائم الأيسر للمرمى الفرنسي (39).
في الشوط الثاني، كان المنتخب الفرنسي هو البادئ في صنع الخطر حيث كاد أن يسجل بعدما سدد فلوران مالودا كرة قوية علت العارضة (54).
إلا أن المنتخب المكسيكي استعاد المبادرة ونجح في مفاجأة نظيره الفرنسي بهدف التقدم بعدما أرسل رافائيل ماركيز تمريرة طويلة إلى خافيير هيرنانديز الذي كسر مصيدة التسلل وانفرد قبل أن يراوغ الحارس هوجو لوريس ويضع الكرة في الشباك الخالية (64).
وكاد المنتخب الفرنسي أن يعادل النتيجة بعد تقدمه للهجوم عندما أطلق أندريه بيار جينياك تسديدة قوية من الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء ولكن الكرة ذهبت عالية فوق المرمى (74).
إلا أن المنتخب المكسيكي حسم الفوز بعد هجمة سريعة انفرد على إثرها بابلو باريرا على الجهة اليسرى ولكن إيريك أبيدال أعاقه داخل المنطقة ليحتسب الحكم خليل الغامدي ركلة جزاء انبرى لها بنجاح المهاجم البديل كواوتيموك بلانكو على يمين الحارس هوجو لوريس (79).


 
أعلى