لكي ينشرح صدرك أختي

didou90

عضو مميز





معنى انشراح الصدر : شرح الصدر أي: اتساعه و انبساطه و انفتاحه. ذكر ابن القيم في كتابه القيم ( زاد المعاد في هدي خير العباد ) أسباباً لانشراح الصدر وهي:

- التوحيد: فالهدى و التوحيد من أعظم أسباب شرح الصدر ، و الشرك و الضلال من أعظم أسباب ضيق الصدر و انحراجه.

- الإيمان : فنور الإيمان الذي يقذفه الله في قلب العبد يشرح الصدر و يوسعه و يفرح القلب.

- العلم ( الموروث عن النبي صلى الله عليه وسلم): فإنه يشرح الصدر و يوسعه حتى يكون أوسع من الدنيا ، والجهل يورثه الضيق و الحصر و الحبس.

- الإنابة إلى الله سبحانه و تعالى و محبته بكل القلب و الإقبال عليه و التنعم بعبادته.

- دوام ذكر الله على كل حال و في كل موطن.

- الإحسان إلى الخلق و نفعهم بما يمكنه من المال و الجاه و البدن و أنواع الإحسان.

– الشجاعة.

- إخراج دغل القلب من الصفات المذمومة التي توجب ضيقه و عذابه و تحول بينه و بين حصول البرء.

- ترك فضول النظر و الكلام و الاستماع و المخالطة و الأكل و النوم.

هذه اختي الكريمة هي اسباب لأنشراح الصدر..فابحثي عنها وحاولي ان تحصلي على هذه الأسباب وان تجديها.

وبإذن الله تعالى سوف تكون حياتك كلها انشراح وفرح وطمئنينة.

فإذا كنتي في الإنترنت مثلا..فأنت الآن تقرئي هذه الرسالة وهذا لا بد ان يزيد الإيمان او تشعري بإنشراح لأنك الآن تطلبي العلم ولأنك بين قال الله وقال رسوله ولأنك في مرضاة الله

تعالى.

فاستغلي وقتك في الإنترنت من التعرف على اخوات لك صالحات تتعاونن على الخير ونشر الدين.

وكذلك تتبادلن المعلومات المفيدة بينكن..وكوني فتاة صالحة تحب الله ورسوله فاستغلي فراغك في الإنترنت في الخير ونشر الدعوة حتى إذا مثلا تزوجتي تنقلي نشر الدعوة من الإنترنت

إلى بيتك وزوجك وتقومي تكملي المشوار مع زوجك وأولادك.

تعلميهم الدين والأخلاق بأخلاقك وحسن تعاملك.

وسوف تجدين نفسك اسعد واحد
ة.
 
أعلى