كيف يجب ان تقضي يومك ايها المسلم..!

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
أسعد الله أيامكم بطاعته .. وساعاتكم بذكره

لنجعل احبتي في الله كل يوم يمر من عمرنا شوطا نقطعه في رحلة بحث عن سعادتنا و لتكن لحظة الاستيقاظ من النوم هي بداية رحلتنا و اول محطة لها....

احبتي هده المحطة مهمة..من عملها يتحقق لنا ما لا يتخيل..السعادة والأمن والحفظ من الله في الدنيا .. ودخول جنات الرب سبحانه في الآخرة.. خصوصاً أنها سنن قد تكون منسية عن حبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم..
..ألا وهي..
أذكار الاستيقاظ من النوم , أذكار الصباح والمساء

من المفترض إذا قام الإنسان من نومه أن يستفتح يومه بذكر الله حتى يبارك الله له في ذاك اليوم.. وأن ينهي هذا اليوم كذلك..ومن المحزن جداً أن نرى أجيال أمة محمد تتهاون عن سبب مهم لحمايتهم من أشرار هذه الدار الفانية..
لأنها سبب بعد الله في حفظ العبد من كل سوء..وهي بالإضافة إلى ذلك تملى ميزان المؤمن بالحسنات التي لا حصر لها..

وفيما روي عن حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم..أن الإنسان إذا استيقظ ..عقد الشيطان على رأسه ثلاث عقد .. فإذا أستيقظ الإنسان وقال الأذكار..أنحلت عقده..وبقي عقدتان... في المحطات القادمة نتعرف ما هما العملان اللذان يحلون هذه العقدتين..
لذالك أقول لك..ستواجهون صعوبة نوعاً ما في المداومة عليها ..ولكن تأكدوا أنكم لو جاهدتم انفسكم ..بعد فترة ليست بالبعيدة ..تكون على لسانكم.. فكلماتها جداً سهلة وفيها من المعاني العظيمة الشيء الكثير..
ويكفينا سعادة أننا ننفذ أوامر الله ونتبع سنة محمد؟؟!!
للمعلومية.. أذكار الاستيقاظ من النوم تقال بعد الإستيقاظ.. وأذكار الصباح.. تقال بعد صلاة الفجر مباشر.. وقيل بالإمكان إذا طلعت الشمس .. أما أذكار المساء .. تقال بعد المغرب .. وقيل بعد صلاة العصر..
فالأمر فيه سعة ولله الحمد.
ومضة صغيرة..لو تأملتم كل معاني هذه الأذكار .. وما يترتب عليها ..لوجدت فعلاً .. أنها تؤدي إلى..
السعادة .. الكنز الذي نبحث عنه
أعطيك مثال وأنتم قيسوا على جميع الأذكار..
من المستحسن قول :: (حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم)
لاحظوا من قالها حين يصبح وحين يمسي سبع مرات كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة.. لاحظتم ما أهميتها ..أليس ذلك يوصل إلى السعــــــــــــــــــــــادة؟؟؟؟!!
الان

انهينا أول محطة ..وهي أذكار الاستيقاظ من النوم , وأذكار الصباح والمساء .. أتمنى من الله أن ييسر حفظها عليكم.. وأرجو أن يبدأ تأثيرها سريعاً ..
محطتنا الثانية مهمة.. وهي جزء من عمود الدين..من قام بها أصبح في حفظ الله .. ومن يأبى أن يكون الله حافظه..
عمل أُمِر بني آدم بالقيام به خمس مرات يومياً.... هذا العمل إذا صلح.. صلح سائر عمل بني آدم ..وإذا فسد ..فسد سائر عمل بني آدم
عرفتم من أقصد؟؟؟!!!
بالتأكيد هي التي متى ما ضاق صدر الرسول صلى الله عليه وسلم ..قال لبلال ( أرحنا بالصلاة يا بلال)

انها الصلاة...و من هدا الركن العظيم نتكلم عن.....
انها صلاة عظيمة.. وعظم الله أمرها بالقسم بها .وجعل سورة كاملة باسمها ألا وهي..
صلاة الفجر
بالنسبة إلى وقتها .. فهي قبل طلوع الشمس... لماذا حدد الله عز وجل صلاة الفجر في موعدها قبل طلوع الشمس..
(روي عن علي رضي الله عنه، بينما كان الرسول صلى الله عليه وسلم جالس بين الأنصار والمهاجرين، أتى إليه جماعة من اليهود ، فقالوا له: يا محمد إنا نسألك عن كلمات أعطاهن الله تعالى لموسى بن عمران لا يعطيها إلا لنبي مرسل أو لملك مقرب، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: سلوا. فقالوا: يا محمد أخبرنا عن هذه الصلوات الخمس التي افترضها الله على أمتك ؟ فقال النبي عليه أفضل الصلاة والسلام.. صلاة الفجر.. فإن الشمس إذا طلعت تطلع بين قرني الشيطان ويسجد لها كل كافر من دون الله ، قالوا : صدقت يا محمد
فما من مؤمن يصلي صلاة لفجر أربعين يوما في جماعة إلا أعطاه الله براءتين ، براءة من النار
وبراءة النفاق ، قالوا صدقت يا محمد...)
ونحن قلنا إذا استيقظ الإنسان عقد على رأسه ثلاث عقد.. وعرفنا أن العقد الأولى تنحل إذا ذكر الله وقال الأذكار .. أما الثانية . إذا قام وتوضئ .. والثالثة....
إذا صلى الفجر..
ومن صلى الفجر كان في حفظ الله .. ولابد من الصلاة في وقتها..لأن هناك ملائكة تتعاقب على بني آدم النوع الأول يجلس معه من صلاة الفجر حتى العصر..والجزء الثاني من العصر إلى الفجر..فإذا طلعت الشمس انتهى عمل الجزء الثاني..وهم المأمورن بكتابة صلاة الفجر في تقاريرهم..فإذا لم تصلوها إلا بعد طلوع الشمس..فاتكم أجرها.. لذلك قال سيد البرية ( من صلى البردين دخل الجنة..والبردين هما::صلاة الفجر والعصر)
محطتنا الثالثة مهمة..ويكفيها أهمية أن الرب عز وجل أقسم بها..وهو جل في علاه لا يقسم إلا بشيء عظيم..
وأيضاً..لها مكانة عظيمة..خصوصاً.. أن الرسول أوصى بها وأهتم لأمرها..وفي الحديث لأبي هريرة (أوصاني خليلي بثلاث..وذكر من ضمن الأمور الثلاث محطتنا لهذا اليوم..)
..ألا وهي..صــــــــلاة الضحى
وما أدراك والضحى.. " والضحى "..




وقتها.. يبتدئ من ارتفاع الشمس بعد طلوعها قدر رمح، ويمتد إلى قبيل الزوال، أي وقت قيام الشمس في كبد السماء، والأفضل أن تصلى إذا اشتد الحر، لحديث: "صلاة الأوابين حين ترمض الفصال" (رواه مسلم)، حين تحمي الفصال، فتبرك الفصال من شدَّة الحر.
وأقل صلاة الضحى ركعتان، لقوله صلى الله عليه وسلم في حديث أبي هريرة: "أوصاني خليلي رسول الله صلى الله عليه وسلم بثلاث: وذكر ركعتي الضحى"، ولحديث أنس: "من قعد في مصلاه حين ينصرف من الصبح، حتى يسبح ركعتي الضحى، لا يقول إلا خيراً، غفرت له خطاياه، وإن كانت مثل زبد البحر"
وأكثرها ثماني ركعات، لما روت أم هانئ، أن النبي صلى الله عليه وسلم عام الفتح صلى ثماني سبحة الضحى" (رواه الجماعة)، ولمسلم عن عائشة رضى الله عنها: كان يصلي الضحى أربع ركعات، ويزيد ما شاء الله. وأكثر ما ثبت من قوله اثنتا عشرة ركعة".
وعن أبي ذر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يصبح على كل سلامي من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويُجزيء من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى"وعن بُريدة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "في الإنسان ستون وثلاثمائة مفصل، فعليه أن يتصدق عن كل مفصل صدقة" قالوا: فمن يطيق ذلك يا رسول الله؟ قال: "النخاعة في المسجد تدفنها، والشيء تُنحيه عن الطريق، فإن لم يقدر، فركعتا الضحى تجزيء عنك" وعن عقبة بن عامر الجهني رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إنّ الله عز وجل يقول: يا ابن آدم، اكفني أوَّل النهار بأربع ركعات، أكفك بهن آخر يومك"
وقد ورد الترغيب فيها، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من حافظ على شفعة الضحى غفرت له ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر"
صلاة الضحى عظيمة وجليلة .. ولو أتكلم عن مقدارها وأهميتها لم أوفيها حقها..

محطتنا الان :: عظيمة وخطيرة وتكلم الكل عنها ولو نتكلم عنها مئات السنين لم نوفيها جزء من حقها.. يكفينا أنها عامود الدين .. وهي الفاصل بين الكفر والإيمان..ولأهميتها كانت هي أخر ما تكلم به محمد صلى الله عليه وسلم قبل وفاته..
وهي ..... الصـــــــــــــلاة
تكلمنا في المحطة سابقة عن الفجر .. والان نتكلم عن الصلاة بشكل عام..
لماذا حدد الله عز وجل الصلوات الخمس في مواعيدها التي نعرفها؟
روي عن علي رضي الله عنه، بينما كان الرسول صلى الله عليه وسلم جالس بين الأنصار والمهاجرين، أتى إليه جماعة من اليهود ، فقالوا له: يا محمد إنا نسألك عن كلمات أعطاهن الله تعالى لموسى بن عمران لا يعطيها إلا لنبي مرسل أو لملك مقرب، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: سلوا. فقالوا: يا محمد أخبرنا عن هذه الصلوات الخمس التي افترضها الله على أمتك ؟فقال النبي عليه أفضل الصلاة والسلام

صلاة الظهر:: فإنها الساعة التي تسعر فيها جهنم ، فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة ، إلا حرم الله تعالى عليه لفحات جهنم يوم القيامة..وأما صلاة العصر:: فإنها الساعة التي أكل فيها آدم عليه السلام فيها من الشجرة ، فما مؤمن يصلي هذا الصلاة إلا خرج عن ذنوبه كيوم ولدته أمه ثم تلا قوله تعالى – { حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى }-..وأما صلاة المغرب::فإنها الساعة التي تاب فيها الله تعالى على آدم عليه السلام فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه إياه..وأما صلاة العتمة( صلاة العشاء )::فإن للقبر ظلمة ويوم القيامة ظلمة فما من مؤمن مشى في ظلمة الليل إلى صلاة العتمة إلا حرم الله عليه وقود النار ويعطى نورا يجوز به على الصراط. فإنها الصلاة التي صلاها المرسلون قبلي..
مررنا بمحطة مهمة وهي الصلاة .. وحتى تكون صلاتنا كاملة تامة نتبع فيها سنة محمد صلى الله عليه و سلم.. كان من المستحب قراءة أذكار بعدها تأسياً بنبي السعداء.
فالان محطتنا ..أذكار الصلاة
وكما قلت يكفينا سعادة وهناء ..إتباع سنة خير البرية.. حتى نكون ممن يشرب من حوضه يوم القيامة... اللهم آآآمين
محطتنا الموالية غالية من عملها بني له قصراً في الجنة .. وفي رواية بيتاً في الجنة ..
وهي لصلاة الفجر أحب إلى الله من الدنيا وما فيها..
عرفتم من أقصد..
إنها
::
::
السنن الرواتب
وما أدراك والسنن الرواتب
والسنن الرواتب كما يعلم الجميع إنما هي نوافل تؤدى بعد أو قبل الصلوات المفروضة
وهي من أسباب جلب محبة الله وإيصال هذا الإنسان إلى درجة المحبوبية.. >>من منا لا يريد هذه الدرجة؟؟!!
وكما قلت سنة الفجر أحب إلى الله من الدنيا وما فيها>> أريتم هوان الدنيا ..إذاً لم الحزن والهم والغم ..ابتسموا ؟؟!!
والسنن الرواتب للتذكير فقط..
ركعتين قبل الفجر
أربع ركعات قبل الظهر وبعده .. وقيل كان الرسول صلى الله عله وسلم ينوع..أي ركعتين قبل الظهر وأربع بعدها
ركعتين بعد المغرب
ركعتين بعد العشاء
وأنا الآن سأذكر مواصفات هذا القصر الذي سيسكنه كل من حافظ على السنن الرواتب
الموقع:: جنة الرحمن
الجار:: خير الأنام والصحابة الكرام
السقف:: عرش الرحمن
المواصفات:: لبنة ذهب ولبنة فضة ، وبلاطها المسك ، وحصاؤها اللؤلؤ والياقوت ، وترابها الزعفران
السعر:: 12 ركعة في اليوم



قال صلى الله عليه وسلم ( ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى كل يوم إثنتي عشرة ركعة تطوعا غير الفريضة إلا بنى الله له بيتا في الجنة) رواه مسلم
هذا والله أعلم

محطتنا هده عظيمة .. لا يستطيع لساني ويداي وصفها
أمر عظيم جليل حُرم الكثير.. الكثير إلا من رحم ربي.. أجره
ألا وهو::
::
::
قيام الليل
وما أدراك ما قيام الليل
وهي صلاة يصليها الأوابون.. عندما يأوي الخلق إلى فراشهم.. لا يحسون بطعمها إلا هم , ولا يتذوقون لذتها إلا هم.
فهم حرموا أنفسهم النوم .. والفراش الدافئ لأجل من..لأجل الملك الجبار..
يحسون بقربه منهم , ويتذللون بعظمته عليهم , ويستغفرونه فيغفر لهم , ويدعونه فيلبي دعاءهم
هو الخالق وهم خلقه , هو الجبار وهم عبيده , هو الغني وهم الفقراء إليه
هل استشعرتي عظمة تلك اللحظات
وخصوصاً في الثلث الأخير من الليل (وهو في أيامنا هذي تقريباً..الواحدة وعشر دقائق).. لا تفوتك اللذة والسعادة والحلاوة
أكلم قلبك::
عندك هم بثه لخالق القلوب, عندك حزن ناجي ملك الكروب, عندك ذنب استغفر من ماحي الذنوب , عندك مرض أدعوا شافي الداء , عندك ألم اسألي من بيديه الدواء , عندك دعوة لازم من لديه ملكوت السماوات والأرض.
هذا هو ربي
هذا هو خالقي
هذا العظيم الجبار الذي يغضب عندما لا يسأله أحد بعكس ابن أدم الذي يغضب من كثرة السؤال ( ولله المثل الأعلى)

أرأيتم ما أعظم ذلك .. وغير ذلك يتحقق لكم ما أردتم .. ويكون في ميزانكم..الحسناااااااااااااااااااااااات العظام

فإن حرمتم قيامه.. فلا تحرموا ا نفسكم من أجر قيامه ..
وهي أن تصلوا ركعة واحدة ..فقط..وتقرئوا فيها سورة الإخلاص .. وبذلك تكتبون مِن مَن قامه ,, ولو بعد صلاة العشاء ..>> أرايتم أنا محرومون

لا تجعلوا إبليس وأعوانه يحرموكم من السعادة ..وأنت تناجون ملك الأرباب
الكلام لن يكفي ولن يوفي هذه السنة العظيمة أجرها..
بإمكانكم البحث في الإنترنت.. عن الأسباب التي تعين على قيام الليل ..ستجدونها كثيرة..

محطتنا الان بسيطة ولكن يبغى لها مداومة..
حنا بأول محطة بدأنا بأذكار الصباح والاستيقاظ من النوم .. وإذا غربت الشمس.. أذكار المساء .. ولكن ما الحال.. إذا أوى الإنسان إلى فراشه.. وانتهى يومه بعد التعب والجهد..
من حكمة الله جل وعلاه .. أن جعل الإنسان يستفتح يومه ويختمه بذكره جل وعلا..
لذلك..
محطتنا هده .. أذكار النوم..
إذا لابد للإنسان من تحصين نفسه من الشيطان الرجيم..
حيث إذا أوى إلى فراشه.. يلزمه أمر لا بد من فعله .. وهي سنة عن نبي الرحمة وللأسف سنة منسية.. ألا وهي نفض الفراش .. ثلاثاً..
كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم.
ما الغاية من نفض الفراش..أسمعي معي..
النفض ثلاث مرات علىالفراشقبل أنننامهذه سنه يهجرها كثير من الناس ، والنفض علىالفراشفيه إعجاز علمي ، لقد أثبت العلماء والشيوخ الأفاضلأن الإنسان حين ينام إلى فراشه يموت في جسم الإنسان خلايا فتسقط على فراشه ، وحينمايستيقظ الإنسان تبقى الخلايا موجوده في فراشه ،وعندما ينام مره أخرى تسقط خلايا مرهأخرى فتتأكسد هذه الخلايا فتدخل في جسم الإنسان فتسبب له أمراض والعياذ بالله وهذهالخلايا لا ترى إلا بالمجاهر ..

حاول الغربيون حل هذهالمشكله فقاموا بغسل هذه الفرش بمواد منظفه لكن دون جدوى ؛ استخدموا جميع المنظفاتلكن لم تتحرك هذه الخلايا..
فقام إحدى العلماء الغربيونبنفض هذه الخلايا بيده ثلاث مرات.. فإذا بالخلايا تختفي ..ففرح هذا العالم أنهإكتشف كيف يزيل هذه الخلايا منالفراش..
عن طريق نفضالفراشثلاث مرات ..
لقد اخبرنارسول الله عن ذلك فهل تقيدنا بهذه السنةقال صلى الله عليه وسلم :

(إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفض فراشه بداخله إزاره فإنه لا يدري ماخلفهعليه....)
" منقول"
وبعد نفضه للفراش .. عليه قراءة ورده .. حتى يكتب له الحسناااااااااااااات .. وتكون له سبباً بعد الله في حفظه وهو نائم..


محطتنا الان .. لا أستطيع أن أصفها .. فأهلها خصهم الله باسم .. وعملهم يأتي يوم القيامة شافعاً لأصحابه.. حيث يقال لصاحب محطتنا يوم العرض الأكبر ..أقرأ ورتل وأرقى كما كنت ترتل يوم القيامة..
ماااااااااااااااااااااااااا أعظمها من لحظات عندما يقال لك.. وأمام المحشر أقراي بصوتك..
عرفتم محطتنا اليوم..
حيث الرسول كان يحب أن يسمع القرآن من غيره...
أجل
القرآن
::
::
::
كتاب الرب عز وجل
شرف الله به العرب .. حيث أنزل لهم كتاب على لسانهم وبلغتهم..كتاب ليس ككل الكتب..كتاب قراءته حلاوة .. فيه من الإعجاز الذي إلى وقتنا الحاضر وأنا نكتشف اكتشافات وتفسيرات .. موجودة لدينا منذ ألف وأربع مئة سنة.
سأمثل بإعجاز قرآني عظيم .. يدل على عظمة من أنزل هذا الكتاب جل في علاه ..
كيف تنبت النبتة:: >>سؤال حير العلماء..
ولكن بعد سنين من الدراسات والاكتشافات..اكتشفوا أن البذرة قبل أن تنمو..تهتز وبعد ذلك تنمو .. ونحن موجود لدينا هذا الاكتشاف منذ ألف وأربع مائة وسبع وعشرين سنة..
أتعلمين أين هو..
إنه في قوله تعالى :: " فاهتزت وربت".. سبحان الخالق العظيم..منزل كتابه العظيم

هذا القرآن وعظمته .. اللي للأسف ناااااااااااااااااااااااس كثير هاجرينه .. ما يدرون أنه سبب السعادة .. فيه يلقى المظلوم مظلمته ..بآيات التي تتحدث عن الظلم ..وفيه يلقى الداعي دعوته ..وفيه آيات للسائلين .. وعبر للمعتبرين .. وذكرى لأولي الألباب وأصحاب العقول..

أنا أطلت .. لكن هذا لا يكفي ولن يكفي..
أوصيكم أخيراً .. أخوتي بالقرآن ..
إن لم تستطيعوا أن تحملوه بقلوبكم .. فلا تحرموا لسانكم من حمله..

محطتنا الاخيرة رااائعة ويكفيها روعة.. بأني أتكلم عن اعز شخصين على قلبي

.. شخصان هم سبب وجودي في هذه الدنيا بعد الله..

..شخصان يخافان علي أكثر من نفسي..
..شخصان تهمهما مصلحتي..
..شخصان يحزنان لحزني..
..شخصان يلبيان لي حوائجي..
..شخصان دعوتهما لي مستجابة..
..شخصان أدعو الله أن لا يحرمني من وجودهما ولا يحرمني من برهما..
>>هذا أقل شيء أعمله لهما
أتدرون من هما
أنهما
::
::
والداي

وما أدراك ما والداي
أمي .. وأبي
حفظكما ربي لي .. وجعلني بار بكما
" ربي أرحمهما كما ربياني صغيرا"
أنا مهما فعلت ومهما أطعت فلن أوفيهم أجرهم
يضحيان كل شيء من أجلي ..والسبب أني أبنتهما
أمي .. وأبي
المشاعر تتوقف .. والكلمات لا تخرج .. في وصف محبتي لكما

أنعم الله علي بوجودهما في حياتي .. وأنا أحاول أن أبرهما قبل......!!!
ومع ذلك تصدر مني أفعال تغضبهما .. أقوال تضيقهما ,, مهما فعلت سأكون مقصرة,,

هناك أشخاص كثر وأعرفهم .. حرموا من وجودهم
فما بقي لهم إلا سبيل واحد لبرهم
وهو الدعاء لهم

وهناك أشخاص كثر ..ولا حول ولا قوة إلا بالله .. أنعم الله عليهم بوجودهم
ولكن .. كأنهم أغراب عنهم
أهذا جزاء الإحسان

محطتنا هده.. هي البر بالوالدين ..
لو أريد أن أكتب بعض صفحات..عن بر الوالدين..لاحتجت أضعاف مضاعفة..
ترى الفتاة .. طائعة لربها , ملتزمة بحجابها , حسنة أخلاقها
ومع ذلك ..والعياذ بالله.. عاقة لوالديها
لماذا هذا..أتدرين أن كلمة أف تعتبر عقوق .. فما بالك برفع الصوت أو عصيان الأمر
كلنا مخطأين مقصرين .. ولكن الواحد لابد من تهذيب نفسه
وأذكركم:: بأن معاملتكم لوالديكم .. ستكون هي نفسها معاملة أولادكم من بعد
أقول كلمة أخيرة..
من أسباب السعادة رضى الله ثم رضى الوالدين
فتخيروا لانفسكم الطريق
وأقول::
حاولوا تدارك برهما .. قبل أن تعضوا أصابع الندم بعد فقدهما
حفظهما الله لكم .. وأعانكم على برهما وطاعتهما

دمتم في حفظ الباري
 
أعلى