ضربة الشمس

saadm2

عضو مشارك
لقد دخلنا في فصل الصيف والكل يعلم ما يصاحب هذا الفصل من إرتفاع في درجات الحرارة

لذا من بين المشاكل الصحية لارتفاع حرارة الجو ما يسمى "ضربة الشمس" أو "ضربة الحرارة "، وهو ما يحدث عندما يقوم الفرد بجهد عضلي كبير، فيؤدي هذا إلى نشاط أيضا كبير للجسم ينتج عنه حرارة عالية، ويضاف إلى ذلك درجة حرارة مرتفعة في الجو، ويكون هذا الجمع بين الحرارتين كافيا لإحداث عبء حراري كبير على الجسم الذي لا يستطيع أن يتحمله.
وهنا يزداد المخزون الحراري للجسم، فترتفع حرارة الجسم الداخلية بسرعة، ويكون الخطر أكبر عندما يكون العاملون غير متأقلمين على العمل في الجو الحار، مع قدرة ضعيفة على العمل. وقد وجد أن ثقيلي الأوزان ممن يعانون من السمنة يكونون أكثر عرضة للإصابة بضربة الشمس،
وفي ضربة الشمس ترتفع درجة حرارة الجسم ارتفاعا كبيرا عن المعدل ، فتصل بسرعة إلى معدل بين 40 -43 درجة مئوية.
كما ترتفع درجة حرارة الجلد الذي يكون جافا بينما ينقطع الجسم عن التعرق، ويشعر المصاب في بداية الحالة بفقدان الإحساس بالزمان والمكان، يتبعها دخوله في حالة من الهذيان والاهتياج، ثم يبدأ المصاب بالتشنج، وبعدها ينهار تماما، ومعظم الوفيات من هذه الحالة تحدث - ما لم يتم العلاج بسرعة - خلال 24 ساعة ، فيما تحدث بقية الوفيات خلال 12 يوما من بدء الأعراض.
الأعراض والعلامات:
صداع _ دوخة _ احمرار الوجه _ سخونة وجفاف الجلد _ توقف العرق _ قوة النبض _ ارتفاع درجة الحرارة _ تنفس مجهد وغير طبيعي _ فقدان الوعي.

العلاج:
1
- وضع المصاب في مكان بارد.
2- خلع ملابس المصاب قدر الإمكان. 3- استلقاء المصاب و رأسه مرتفعا.
4- استخدام مروحة هوائية لتهوية المصاب.
5- عمل حمام أو كمادات باردة .
6- تدليك الأطراف لتنشيط الدورة الدموية.
7- عدم إعطاء المصاب أي مسكنات.
8- عدم تعريض المصاب للحرارة مرة أخرى.
9- ملاحظ الصدمة وعلاجها إذا حدثت.


طرق الوقاية

(1) عدم التعرض لأشعة الشمس لا سيما عند الظهيرة
- وضع غطاء على الرأس
- ارتداء ملابس خفيفة وفضفاضة ذو لون فاتح، ويفضل اللون الأبيض
- استعمال مظلة شمسية
(2) الإكثار من تناول الماء والملح إن لم يكن هناك مانعا.
(3) تناول وجبات طعام صحية
(4) المحافظة على نظافة البشرة والابتعاد عن استعمال الزيوت والكريمات


:clap:



 
أعلى