سلعة الرحمن ......هل من مشتري

راية الإصلاح

مشرفة منتدى الطالبات
من دخل إلى الجنة نسي عذاب الدنيا .. فمن سكان الجنة ؟!

إنهم .. أهل الصيام مع القيام وطيب الكلمات والإحسان

أنهارها في غير أخدود جرت سبحان ممسكها عن الفيضان

عسل مصفى ثم ماء ثم خمــــر ثم أنهار من الالبان

وطعامهم ما تشتهيه نفوسهم ولحومهم طير ناعم وسمان

وفواكه شتى بحسب مناهم يا شبعة كملت لذي الإيمان

وصحافهم ذهب تطوف عليهم بأكف خدام من الولدان

وشرابهم من سلسبيل مزجه الكافور ذاك شراب ذي الإيمان

والحُلْيُ أصفى لؤلؤ وزبرجد وكذاك أسورة من العقيان

هذا وخاتمة النعيم خلودهم أبداً بدار الخلد والرضوان

يا سلعة الرحمن لست رخيصة بل أنت غالية على الكسلان

يا سلعة الرحمن أين المشتري فلقد عرضت بأيسر الأثمان

يا سلعة الرحمن هل من خاطب فلقد عرضت بأيسر الأثمان

يا سلعة الرحمن كيف تصبر العشاق عنك وهم ذوو إيمان

والله لم تخرج إلى الدنيا للذة عيشها أو للحطام الفاني

لكن خرجت لكي تعدَّ الزاد للأخرى فجئت بأقبح الخسران



فما أطيب عيش المؤمنة في الجنة ..
عندما تتقلبُ في أنهارها .. وتشربُ من عسلها ..
بل وتنظر إلى وجه ربها ..
ما أطيب عيشك أنت .. وربُك يسألك في الجنة :
يا فلانة .. هل رضيت .. هل رضيت بما أنت فيه من النعيم ..
فتقولين : وما لي لا أرضى وقد أعطيتني ما أرجو وأمنتني مما أخاف ..
فيقول : أعطيك أعظم من ذلك .. ثم يكشف الحجاب عن وجهه فتنظرين إليه ..
فلا تنصرفين إلى شيء من النعيم ما دمت تنظرين إليه ..
{ كلا إن كتاب الأبرار لفي عليين * وما أدراك ما عليون * كتاب مرقوم * يشهده
المقربون * إن الأبرار لفي نعيم * على الأرائك ينظرون * تعرف في وجوههم نضرة النعيم * يسقون من رحيق مختوم * ختامه مسك وفي ذلك فليتنافس المتنافسون * ومزاجه من تسنيم * عينا يشرب بها المقربون } ..

ولكن لن يصل أحد إلى الجنة إلا بمقاومة شهواته .. فلقد حفت الجنة بالمكاره .. وحفت
النار بالشهوات .. فاتباع الشهوات في اللباس .. والطعام .. والشراب .. والأسواق ..
طريق إلى النار .. قال صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين : ( حفت الجنة بالمكاره .. وحفت النار بالشهوات ) ..
فاتعبي اليوم وتصبَّري .. لترتاحي غداً ..
فإنه يقال لأهل الجنة يوم القيامة : { سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار } ..
أما أهل النار فيقال لهم : { أذهبتم طيباتكم في حياتكم الدنيا واستمتعتم بها فاليوم تجزون عذاب الهون } ..
 
التعديل الأخير:
أعلى