دردشة مونديالية مليئة بالسخرية

تبقى أكثر قليلاً من الأسبوع على إشارة بدء نهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا..نقدم لكم موضوع غاية في الكوميديا والسخرية من واقع كرة القدم ولم يكن ممكناً أن يمر مرور الكرام دون عرضه على زوارنا الأعزاء ...
نتمنى أن يتم تفهم أن ما يلي مجرد حديث للمزاح لا أكثر ولا أقل...


10 – مقاعد الشركات

لو كنت قد تواجدت يوماً في عشاء يتبع احدى الشركات على خلفية المباريات سواء قبل أو بعد المباريات ستدرك أن نسبة كبيرة من ضيوف هذه الشركات في كأس العالم ليسوا بجماهير لكرة القدم.

فكلهم يتكالبون على الطعام والشامبانيا، يتحدثون عن الأعمال واليخوت ويا للعار عندما يدخلوا دائماً متأخرين بعد بداية المباراة بـ10 دقائق ويتكرر نفس الأمر في الشوط الثاني بعد الاستراحة. يقضون أغلب وقتهم في المباراة يقرأون صحف "فينانشيال تايمز" ، "وول ستريت جورنال"، و"الإيكونوميست"..!

الأسوأ من ذلك هو أن واحدة من كل ستة تذاكر في كأس العالم 2006 كانت لهؤلاء الأشخاص بينما اضطر المشجعون الحقيقيون للجلوس خلف الشاشات لمشاهدة المباريات، بل الأكثر من ذلك أن 38% من مقاعد نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2008 استحوذت عليها الشركات.

نحن لا نغزو مؤتمراتكم التي تتحدث عن التراجع الإقتصادي لذلك لا تكونوا جزء من لعبتنا الجميلة..!


9 – مشجعو إنجلترا الفظين..!

الدوري الإنجليزي نجح في الفترات الأخيرة في مقاومة المشجعون الذين يتسببون في إثارة المشاكل التي عانت منها إنجلترا في السبعينيات والثمانينيات، لكن مشجعو منتخب الثلاثة أسود يسافرون للخارج ومازالوا يشيعون الخوف أينما حلّوا.

لا تتوقع نوماً هادئاً في ليلة مثالية إن كنت ستتواجد في نفس الضاحية التي يتواجد بها مشجعون صغار إنجليز. استعد للتألم من تكرار أغاني "Ten German Bombers" ، "Vindaloo"و 'Rooney , Rooney' ، وربما تجد أسوأ من ذلك بتواجد "موسيقيين" يدمرون أذنك في كل مباراة لإنجلترا بواسطة آلة الترومبت الصاخبة. إن كنت صاحب لاحدى الحانات، فالملايين التي تكسبها ! ستضيع في لحظة على إصلاح الزجاج والمقاعد المكسورة.

لابد من أخذ في الإعتبار أن فقط "قلة" هي التي تتصرف بهذه الطريقة، فالعديد من مشجعي إنجلترا ممتازون لكن لسوء الحظ وكما هي العادة في كل شيء في هذا العالم تفسد الأقلية الأشياء دائماً على الأكثرية.



8 – الفيوفوزيلا

الحقيقة أن الثقافة المحلية لابد من احترامها، والجنوب أفريقيون سيجادلونك كثيراً حول أحقيتهم بفعل ما يريدون في بلادهم، لكن الصوت الذي يخرج من "الفيوفوزيلا" يتسبب في صداع أسوأ من أي صداع ممكن تتعرض له من أغنية "Vindaloo" ..! تم تقديم "الكيودويزلا" كبديل للـ"فيوفوزيلا" المزعجة، لكن ما فعلته هذه الآلة هو تسببها لكز الأشخاص الذين على يمينك وإصابتهم بالصمم. البعض منا يعزي نفسه في بعض الأحيان بأن "الاستماع إلى صوت فيل يغرق" ربما يكون أفضل من الاستماع إلى المعلقين "الخبراء" كمارك برايت ولي ديكسون في الـ"بي بي سي" في نهاية الأمر..!



7- 4/5/1

هل هناك كأس عالم سبق له وأن كان فيه هذا العدد القليل من اللاعبين الموهوبين ككأس العالم 2010 ؟ .. رونالدينو، باتو، كاسانو، فابريتسيو ميكولي، فرانشيسكو توتي، سمير نصري مجرد عينة من الموهوبين بالفطرة الذين سيجلسون في بيوتهم مفسحين المجال لـ"عمال يكدون" كجوليو بابتيستا وسيموني بيبي.

خلاصة القول هو، بدلاً من الهجوم، أغلب الإستراتيجيات ستكون للدفاع واللعب على الهجمات المرتدة بكرات طويلة للاعبين من عينة بيتر كراوتش ولويس فابيانو وهو الأمر الذي سيدفعنا للمطالبة بحجب شيء آخر هو رأس الحربة الذي لا يفعل شيء سوى وضع الكرة في المرمى.. إن كنتم تريدون فرقاً تتكون من عمالقة من ذوي الـ7 أقدام طولاً -213 سم- فيجب عليكم التحول للـ NBA وشكراً جزيلاً لكم..!



6 – الأمواج المكسيكية

حقيقة : إن كنت مشاهد في مباراة بكأس العالم، فأنت موجود لتشجيع بلدك أو مشاهدة كرة القدم وإلا ستكون من ضمن الشركات إياها..!

حقيقة : إن كنت في مباراة لكأس العالم وشاركت في الأمواج المكسيكية الشهيرة، فأنت لست مشجع حقيقي لكرة القدم.

حقيقة : إن كان الشخص الذي أمامك في المقعد يحجب عنك مشاهدة المباراة بالوقوف والتلويح بذراعه ورفعها (لعمل الأمواج المكسيكية) ، فمن حقك أن تـ "زين الدين زيدانه" في صدره..!

حقيقة : الأمواج المكسيكية لابد أن تحجب في كأس العالم.

5 – زوجات مشاهير الكرة

نعم نعرف ذلك تماماً.. 99% من زوجات لاعبي كرة القدم عبوسات، تهوين ارتداء المعاطف، الإستيلاء على المال، بدون أي موهبة، تسعى خلف الأضواء دائماً وسطحيات.. لكن نرجوكم .. فقط لأربعة أسابيع كل أربعة سنوات أن تظلوا في بيوتكن وتشغلوا أنفسكن بعد أزواج الأحذية خاصتكم، هذا إن كنتن تستطعن العد من الأساس..!

عندما يبدأ كأس العالم، لا يفكر أحد إلا "عاهرات الصحافة" هؤلاء في السُكر والرقص على الطاولات والدخول في علاقات مع الزملاء والسير في الشوارع كالشيوعيين السابقين الذي حالفهم الحظ بالتزوج من زوج غني يجعلهم يتسوقون ويحملون الكثير من الحقائب.. لا نعتقد أنكم ستستمعون لهذا الطلب، لكنكم أبداً لن تكن أهم من كأس العالم لذلك لا تحاولن أن تكن كذلك.

4 – توقعات بيليه

هناك شيء تخاف منه كل الفرق قبل كأس العالم، وهو ترشيحها من قبل أسطورة البرازيل بيليه للحصول على كأس العالم. "النحس" يملك تاريخاً طويلاً من التوقعات الكارثية. في 1994 توقع بيليه لكولومبيا النجاح في كأس العالم وفي 1998 وضع كل ثقله خلف إسبانيا وكلا المنتخبين سقط وخرج من الدور الأول. في 2002 قال "الملك" أن الأرجنتين وفرنسا سيتقابلان في النهائي وتوقع خروج البرازيل من الدور الأول وكلنا نعرف ماذا حدث وقتها. ما هي الأمة التي ستحصل على لعنة بيليه في جنوب أفريقيا ؟



3 – آرييل جارسي

هناك شائعة حول أن استدعاء آرييل جارسي لكأس العالم كان بسبب حلم مارادونا بأنه فاز بكأس العالم واللاعب الوحيد الذي تذكره بعد استيقاظه كان آريل جارسي. أي لاعب يتم إختياره على حساب الأسطورة خافيير زانيتي لابد من حجبه عن كأس العالم، خصوصاً وإن كان الإختيار تم بناء على "هلوسة مارادونية".

في أحد الأيام حلمت أن جورج بوش سرق المعجنات بالجبن خاصتي، لكنكم لا تروني أطير إلى الولايات المتحدة لأضربه رغم أنني سأحب ذلك ..!



2 – سيب بلاتر يدافع عن الحكام

إيطاليا يتم إلغاء 5 أهداف لها في 3 مباريات وتخرج بسبب حكم إكوادوري يتم إيقافه بعدها بعدة أشهر لاحتسابه لـ13 دقيقة وقت محتسب بدلاً من الضائع. إسبانيا يُلغى لها هدفين صحيحين وتخرج بركلات الترجيح التي يقف فيها حارس المنافس متقدماً عن خط مرماه بـ6 ياردات في كل ركلة..! لاعب صربي يتلقى 5 بطاقات صفراء حتى يتم طرده أخيراً . حارس ألمانيا يقوم بقفزة كونج فو على صدر مدافع فرنسا فيسقطه أرضاً مغشياً عليه ولا يتم معاقبته. قائد الأرجنتين يتم طرده بسبب "عنف لفظي" رغم أن الحكم الألماني لا يتحدث الإسبانية. نجم الأرجنتين يقوم بقفزة كلاعبي السلة ويلعب الكرة بيده ليحرز الهدف الإفتتاحي في احدى المباريات. مهاجم إنجلترا يسدد الكرة فتصطدم بالعارضة وتسقط على الخط ويتم احتساب الهدف.

رغم كل هذه الكوارث التحكيمية، إلا أن سيب بلاتر لا ينفك يعلن أن "التحكيم على أعلى مستوى، وأن الأخطاء البشرية الوارد حدوثها ستظل تحدث دائماً"..!



1 - كرات السنسيتيك الحديثة

إن كنتم تريدون تدمير كرة القدم وإبعاد الموهبة والإبداع من مباريات الكرة لصالح تواجد كرة تُسدد بسرعة 100 ميل في الساعة، ماذا تفعل ؟

تستبدل الكرة المصنوعة من الجلد بواحدة مصنوعة من السنسيتيك (مواد صناعية)، وكل كأس عالم يتم صنع كرة أخف وأكثر بلاستيكية. الخبر الأخير أن أديداس أكدت أن الأحرف المكونة لإسمها تعني : كل يوم أحلم بالسنسيتيك ADIDAS = All Day I Dream About Synthetics
 
أعلى