خريجو المدرسة العليا للأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية

الموضوع في 'أخبار الجامعات' بواسطة طالب جزائري, بتاريخ ‏25 ديسمبر 2007.

  1. طالب جزائري

    طالب جزائري الإدارة طاقم الإدارة

    احتجوا على إخلالها بمضمون العقد
    خريجو المدرسة العليا للأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية
    اعتصم، أمس، عشرات الطلبة المتخرجين من المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني بولاية وهران، أمام مقر وزارة التربية بالعاصمة، احتجاجا على رفض الوزارة تطبيق محتوى عقد الالتزام الذي أبرمته معهم، والقاضي بتوظيفهم بمجرد تخرجهم من المدرسة.
    وقرر الطلبة الممثلين لدفعات السنوات الأربع الأخيرة من المدرسة المذكورة عدم العودة إلى بيوتهم قبل الحصول على ضمانات ملموسة هذه المرة من الوزارة الوصية بتسوية وضعيتهم مثلما أوردته بوضوح المادة 4 من عقد الالتزام، التي تنص على أن وزارة التربية تلتزم بضمان منصب تدريس للطالب المتعاقد عند نهاية تكوينه، وبمقابل هذا يجبر الطالب المتعاقد من جهته حسب المادة 6 من العقد العمل على بخدمة وزارة التربية على التوالي لمدة 7 سنوات بالنسبة لمعلمي المدرسة الأساسية، و9 سنوات فيما يتعلق بأساتذة التعليم الأساسي، بينما حددت مدة العمل الإلزامي الذي أقرته ذات الوثيقة فيما يخص أساتذة التعليم الثانوي 11 سنة.
    الواقع الذي اصطدم به خريجو المدرسة منذ سنة 2004 تاريخ بداية العمل بنظام التعاقد المشار إليه، يتمثل ببساطة في إخلال الوزارة بواجباتها تجاه الطلبة الذين وجدوا أنفسهم في ''مأزق'' على اعتبار أن الشهادة المتحصل عليها بعد 5 سنوات من الدراسة عبارة عن دبلوم أستاذ التعليم الثانوي والتقني، وهو الأمر الذي يحرمهم من العمل بأي مجال التعليم، كما أشار هؤلاء إلى عملية الترقيع التي لجأت إليها الوزارة بغرض التكفل بالطلبة المتخرجين الذين أصبح معظمهم في عداد البطالين، حيث قامت بتوظيفهم كمستخلفين بصفة متعاقدين يتقاضون أجورهم بعد مرور موسم دراسي.
    وقد وصل الحد بالعديد منهم إلى العيش على السلفة المالية من الأهل والأقرباء طيلة السنة الدراسية، مع العلم أن كل دفعة متخرجة يتراوح عدد الطلبة بها بين 120 و140 طالب يواجهون حاليا مصير مجهول على حد قول المحتجين الذين جاؤوا من ولايات غليزان وتيارت ووهران وتلمسان ومعسكر، فيما طرح نفس المشكل على مستوى ولاية المسيلة، حيث أرسل خريجو المدرسة العليا الأساتذة تخصص كيمياء إشعارا بالاعتصام أمام مديرية التربية للولاية اليوم، للتنديد بقرار مسؤولي مديرية التربية منعهم من تدريس مادة الفيزياء وعدم التزام الوزارة بمحتوى العقد المبرم بين الطرفين.
     
  2. bra1979

    bra1979 عضو جديد

    رد: خريجو المدرسة العليا للأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية

    هذا أمر طبيعي لأننا في الجزائر بلد المعجزات