بعد حظر النقاب.. إطلاق النار على مسجد جنوب فرنسا

الموضوع في 'منتدى الحوار العام' بواسطة عبد الله المصري, بتاريخ ‏27 ابريل 2010.

  1. مرسيليا – الفرنسية


    هل تشهد أوروبا موجة عنف ضد المسلمين؟

    اطبع الصفحة أفاد مصدر في نيابة إيكس أون بروفانس مساء أمس الاثنين، أن مسجد بلدية إيستر، جنوب فرنسا، تعرض لإطلاق نار فجر أول أمس الأحد.

    وقال دوني فانبريميرش مساعد مدعي الجمهورية في إيكس أون بروفانس، إنه عثر على "أكثر بقليل" من ثلاثين رصاصة على جدران المبنى الذي دشن في يوليو 2009، ولم "يشهد أي مشكلة"، مؤكدا "عدم تبني أي جهة" العملية.

    من جانبه أعلن فرانسوا فيون رئيس الوزراء مساء أمس الاثنين، في بيان له أنه أعرب عن "صدمته الشديدة" لأعضاء مجلس الدين الإسلامي في فرنسا، الهيئة التي تمثل مسلمي فرنسا واستقبلهم الاثنين في إطار مشاورات حول مشروع قانون حظر النقاب في فرنسا تريد الحكومة المصادقة عليه.

    وصرح رئيس بلدية ايستر فرانسوا برنرديني "إننا مندهشون ومصدومون من وقع هذه العملية في مدينتنا.. أننا منذ عقود نعيش في انسجام واعتراف واحترام متبادل".
     
  2. محمد الهادي 16

    محمد الهادي 16 عضو مميز

    رد: بعد حظر النقاب.. إطلاق النار على مسجد جنوب فرنسا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ليس للمسلم الضعيف أن يفرض على الكافر القوي دينه وليس له أن يعطيه الفرصة للتدخل في دولته المسلمة باستعمال المساومات
    ففرنسا وغيرها من الدول الكافرة تحارب الإسلام وإن هي سمحت بحرية من الحريات للمسلمين فهي تضغط بذلك على الدول المسلمة حتى يقبلوا ببناء الكنائس ويسمحوا لها بالتنصير وغيرها من الأمور
    ومن لم يأمن من المسلمين على نفسه في بلاد الكفر فليرجع إلى بلاد المسلمين وإن كانت الدول المسلمة أيضا فيها بعض الأمور ولكن الأصل أن فيها المساجد والصلوات والنساء يتمتعن بالحجاب الشرعي وغيرها من الأمور.
     
  3. رد: بعد حظر النقاب.. إطلاق النار على مسجد جنوب فرنسا

    أنا أوافقك الرأى أخي محمد أن فرنسا كدولة صليبية ستحارب المد الاسلامى داخل أراضيها ... و ما يحدث الأن للمسلمين فى أوروبا هو هو ما حدث للمسلمين فى أسبانيا و لكن بطريقة تبدو مهذبة فى ظاهرها
    هم باختصار يريدو أن يقولوا للمسلمين " أخرجوا بكرامتكم و الا عليكم أن تنسلخوا من كل شعائر دينكم "
    و حرب النقاب و الحجاب ما هى الا البداية لمحاربة الغزو الاسلامي الثالث على أوروبا ( أحد المستشرقين قال أن الغزو الاسلامي الأول كان بقيادتة موسى بن نصير و طارق بن زياد و الثانى كان بقيادة محمد الفاتح و الدولة العثمانية و ما يحدث فى أوروبا هذه الأيام هو الغزو الثالث للمسلمين )
    و نسأل الله أن يحمي بلاد المسلمين من النصارى و المنصريين