الى كل من يريد مساعدتي

الموضوع في 'منتدى العلوم السياسية و العلاقات الدولية' بواسطة karimilia, بتاريخ ‏7 ابريل 2010.

  1. karimilia

    karimilia عضو مميز

    سلام للجميع...ان شاء الله راكم ملاح
    عندي بزاااف لم اطلب طلبا في منتدانا
    منطولش عليكم بزاااف..:):):)
    bon عندي بحث حول الادارة العامة
    اريد بعض المعلومات من فضلكم
    (((ان وجدت..ارجو وضع المرجع))))
    انا في حاجة ماسة لبعض المعلومات
    أشكركم مسبقا:rolleyes::rolleyes::rolleyes:
     
  2. دومي إبراهيم

    دومي إبراهيم عضو مميز

    رد: الى كل من يريد مساعدتي

    عرف الإدارة العامة واشرح علاقتها بأدارة الاعمال موضحا أيكولوجية الادارة العامة شرح احد المناهج.
    تعريف الادارة العامة:- أن الادارة العامة هي النشاط الذي يتعلق بتنسيق المجهودات الفردية والجماعية لتنفيذ سياسة عامة.
    ويرى البعض:- بأن الادارة العامة هي ذلك النشاط الذي يهتم بإدارة المنظمات العامة فى المجتمع .
    الادارة العامة والادارة الاعمال:-
    أذا كانت الادارة العامة تعنى المساهمة فى وضع السياسات العامة للدولة ثم العمل على تنفيذ تلك السياسات فأن الدولة تعد مسؤلة عن تحقيق العديد من الاهداف الاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.وهذه الاهداف يتم أنجازها من خلال المنظمات العامة التى تنشأ لهذا الغرض والشرط الاول لوجود أى منظمة هو قدرتها على اشباع حاجات معينة من حاجات المجتمع فأن طبيعة المنظمة وهيكلها يتحدان طبقا للغرض من أنشائها.فالمنظمة تنشأ لخدمة المجتمع فانها تصبح جزء منه وبالتالى تتأثر بالظروف الاجتماعية والمادية السائدة فى هذا المجتمع
    ان الاجهزة الحكومية تملك سلطات لاتتوفر الاجهزة الخاصة . واهم هذة السلطات
    1. القدرة على تدبير الاموال من خلال الضرائب
    2. القدرة على تنظيم سلوك الافراد غير العاملين فى المنظمات الحكومية أى افراد المجتمع بصفة عامة
    3. أن أغلبية الأنشطة الحكومية تأخذ طريقها إلى حيز الوجود.
    مثلاً نشاط الصحة العامة يكون من الأنشطة الحكومية- أنشطة اخرى مثل الامن, الدفاع ،القضاء
    تقوم بها منظمات عامة نظراً لطبيعتها .
    أما منظمات الإعمال : فتقوم مثلا أنشطة المياة ،الكهرباء،النقل،المواصلات. إن تفضيل المنظمات العامة على منظمات الأعمال يتوقف على أعتبارات متعددة أهمها الاتجاه السياسي للدولة كونها رأسمالية أم أشتراكية.
    معنى الدولة الرأسمالية: نجد فيها أن بعض أو كل هذة الانشطة تتولاها منظمات أعمال.
    معنى الدولة الاشتراكية: نجد فيها امتلاك الدولة لأغلب المنظمات الاجتماعية والأقتصادية
    إن تشابه المنظمات العامة مع منظمات الاعمال أثار تساؤلات حول مدى وجود- اوعدم وجود اختلاف.
    أولا:ً- وجود اختلافات جوهرية وهى:-
    1. تعمل المنظمات العامة عاده فى ظروف إحتكار بينما تسود منظمات الاعمال روح المنافسة.
    2. إن الموظف العام وهو يؤدى واجبة فى مجال الادارة العامة إنما يستهدف تحقيق خدمة عامة وليس تحقيق خدمة خاصة.
    3. إن المنظمة العامة تلتزم بقاعدة المساواة بين المواطنين وعدم إيثاربعضهم بأنواع معينة من الخدمات.
    4. إن الموظف فى نطاق الادارة العامة يعمل بصفته وليس بأسمة.
    5. تنقسم المنظمات العامة بخضوعها لتنظيم يتم على نطاق واسع .
    6. يطبق على المنظمات العامة قاعدة المسؤلية العامة.
    7-تخضع المنظمات العامة لقاعدة بمقتضاها يتعين تزويدالافراد بكافة المعلومات التى تعينهم على الاستعمال حقهم فى الرقابة.
    ثانياً:-عدم وجود خلافات جوهرية:-
    1-أن الكثير من منظمات الاعمال يعمل أيضاً فى ظروف أحتكارية أما روح المنافسة فلم يعد لها وجود فعلى.
    2-أن الغرض من منظمات الاعمال ليس الحصول على الربح فقط ولكن يقدم سلع وخدمات.
    3-لقد أصبحت المعايير الاخلاقية ضمن المعايير التى تتأثر بها تصرفات منظمات الاعمال.
    4-إن جميع الاعمال تتم بناء على معلومات المتبادلة و نظم الاقتصاد المستخدمة.
    5-إن العديد من منظمات الاعمال يعمل فى ظل الحجم الكبير وليس فقط على المنظمات العامة.
    6-إن أختيار الموظفين الأكفاء ليس مطبق فقط فى المنظمات العامة بل ان نجاح منظمات الاعمال يرتبط اساساً بكفاءة العاملين.
    أهمية الايكولوجية الإدارة العامة:-
    الإدارة الناجحة فى دولة معينة سوف تتاح لها فرص النجاح نفسها فى بيئة أخرى تختلف عنها إجتماعياً وأقتصادياً وسياسياً فكل مجتمع أنما هو فى ذاتة نتاج لكثير من التفاعل السياسى والاقتصادى والحضارى والظروف والازمات والنجاح والفشل كلها ولدت بدورها عادات معينة وطباعاً وأنماطا من السلوك متعارف عليها بل وسيكولوجية خاصة لقيمته
    فبيئة الادارة ماهى فى الواقع إلا أمتداد للبيئة الاجتماعية الكبرى بما فيها من عوامل القوة او الضعف الكفاية أم عدم الكفاية ، او الصلاحية او الفساد......إلخ
    والعاملون فى الحكومة فى اى مجتمع لا يستوردون عادة من الخارج ولا ينشأون خصصا لتولى وظائفهم وانما هم نماذج صادقة يتمثل فية المجتمع إلى حداً كبير فالمجتمع يسهم فى تكونيهم ويؤثر فى سلوكهم الوظيفى وهم لا يجعلون ردائهم الحضارى والاجتماعى حينما يتوجهون الى مكاتبهم و يدحلونها متجردين من كل هذة العوامل والمؤثرات والاعتبارات والضغوط الضارن والاجتماعية والفنية وانما يدخلونها متأثرين بكل هذا وينعكس على سلوكهم.
    أحـد المناهـج:- منهج القانون:-
    يبحث فى الجوانب المتعلقة بالموظفين العمومين من حيث التكيف القانونى لعلاقة الموظف بالحكومة وهل هى علاقة تعاقدية أم علاقة قانونية خدمة تعيين الموظفين وكيف ذلك التعيين و ظروف التأديب وكيف تشيكل مجالس التأديب والجزاءات وواجبات الموظف العام والمعاشات والمكافأت.
    عيوب:-
    يهمل النواحى البيئة والاجتماعية والسلوكية وهى النواحى التى تساعد فى فهم نفسيه الشعب الحاكمين والمحكومين ويلغى المبادرات الفردية تماماً ولعل أكثر ما يعاب هذا المنهج أنه يعطى الانطباع بأن القوانين وحدها تستطيع أن تغير تصرفات الحكومة.
    أشرح بالتفصيل كيفية أعداد الخطة العامة للدولة وهيكل الموازنة العامة ومراحل أعدادها؟
    أولاً:تحديد الهدف:- يتم ذلك عادة بواسطة الادارة العليا بمساعدة خبراء فى التنبؤ والتخطيط
    ثانياً:تجميع المعلومات وتحليلها:-
    التى تساعد فى وضع الخطة التنظمية مثل:-
    1. معلومات والبيانات عن البيئة الداخلية والخارجية للمنظمة.
    2. معلومات عن أنشطة واعمال الوحدة الرئيسية والثانوية وعن عدد ومؤهلات الموظفين الذين يمكن الاستعانة بهم.
    3. معلومات عن الاساليب والاجراءات الازمة للقيام بالعمل.
    4. معلومات عن اللوائح والقوانين التى تحكم وتنظم اعمال المنظمة.
    ثالثا:أعداد تقريرات الخطة:-
    تتوقف دقة التخطيط على مدى التنبؤات فى هذة المرحلة.
    رابعاً:أقرارالخطة:-
    متى تم الانتهاء من الاعداد الخطة فأن يلزم أقرارها وأعتمادها تمهيداً للبدء فى تنفيذها.
    خامساً:تنفيذ الخطة:-
    هو بمثابة اطلاق أشارة البدءفى التنفيذ
    سادساً:المتابعة:-
    دراسة المستمرة لكيفية تنفيذ الخطة وما يستجد من متغيرات التى تطرأ على المنظمة أو الانحرافات عن الخطة الموضوعة لاى سبب من الاسباب دون الاتجاء الى احداث تغيرات جوهرية فى الخطة.
    هيكل الموازنة العامة:
    هى البرنامج للخطة عن سنة مالية مقبلة لتحقيق أهداف محددة فى أطار الخطة العامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية وطبقا السياسة العامة للدولة.
    1-الموازنة الجارية: تشميل الا ستخدامات والموارد الجارية للنشاط الجارى
    2-الموازنة الرأسمالية: الخاصة بالاستثمارات والتحويلات الرأسمالية.
    مراحل اعداد الموازنة العامة:-
    يصدر وزير المالية كل عام منشوراً يتضمن القواعد التى يلزم على الجهات اتباعها عند أعداد موازنتها وتلتزم كل جهة تقدم مشروع موازنتها إلى الوزارة المالية قبل السنة المالية 4 شهور على الاقل وتلتزم جميع الجهات بتقدم كافة البيانات والمعلومات التى تطلبها وزارة المالية فيما يتعلق بأعداد مشروع الموازنة وأذا لم يصدر قانون الموازنة العامة قبل بدء السنة المالية يتم الصرف فى حدود أعتمادات موازنة السنة المالية السابقة.
    - تقوم وزارة المالية باعداد مشروع الموازنة العامة بعد دراسة المشروعات المقدمة من الجهات المختلفة والتنسيق بينها ثم يقوم وزير المالية بعرض مشروع الموازنة العامة على مجلس الوزراء ويحيلة إلى رئيس الجمهورية ثم مجلس الشعب فى الموعد المحدد بالدستور.
    تكلم بالتفصيل عن نظرية البيروقراطية؟
    تمثل نظرية البيروقراطية الاساس الفكرى أو الفلسفى الذى يستند الية تنظيم الجهاز الحكومى فى أى دولة وتهدف إلى خدمة المواطنين وتأكيد المساواة بينهم الا أنها قد تحولت فى بعض الدول إلى اساس للتخلف الادارى بأجهزة الدولة وتمثل الصورة السلبية السلوكيات العاملين بالحكومة ومشاكل المواطنين ومعاناتهم مع الجهاز الحكومى
    مفهوم البيروقراطية:- معناها ((سلطة المكتب))وتستخدم كلمة بيروقراطية فى الحياة العملية للتعبير عن جهود وتعقد القواعد والاجراءات المنظمة للعمل
    وقد عرفت الموسوعة البريطانية هذا المصطلح البيروقراطية بأنة تركيز السلطة الادارية فى المكاتب
    النموذج البيروقراطى فى التنظيم:- قد تأثر ((وبير)) فى نموذجة بكونة كان يعمل ضابط بالجيش الالمانى قبل التحاقة بالجامعة وأقتناعة بالاسلوب العسكرى المر الذى تداربة التنظيمات العسكرية واعتقادة أن هذا الاسلوب يمكن أن ينجح فى إدارة المنظمات وقد أسس ((وبير)) نموذجة على هذا المنطق وليس على الادلة التجربية.
    خصائص:-
    1. التخصص فى العمل وتحديد المسؤليات.
    2. تدرج الوظائف بحيث تكون كل وظيفة محكومة بوظيفة أعلى منهاعلى قواعد الذى يشغل الوظيفة العليا شخص لة خبرة أطول وهو يعريف بالتدرج الهرمي.
    3. نظام مرتب القواعد والاجراءات التى تنظم اداء العمل :أنها تكون بمثابة الوعاء للمعرفة السابقة.
    4. التصرف غير الشخصى والرسمى :أن العلاقة المبنية على العوامل الشخصية والعاطفية تتعارض
    مع العقلانية والرشد ولهذا يجب التخلص من التميز والمحسوبية.
    5. التوظيف والترقى على أساس القدرة الفنية والمهارة.
    6. الفصل التام بين ممتلكات وشئون المنظمة وبين المتطلبات والشؤن الشخصية
    فقد أرتكز البعض على نقاط الضعف فى البيروقراطية و علماء الاجتماع على الاثارالسلبية والايجابية
    للبيروقراطية واهتم علماء السلوك التنظيم تاثير التنظيم البيروقراطي علي العاملين في المنظمة وعلماء التنظيم فقد أهتم بوضع تصنيف للهياكل التنظيمية البيروقراطي.
    أولاً: رأى علماء الاجتماع:- العالم روبرت ميرتون
    فقد رأى أنه على الرغم من أن عمليات التنسيق والرقابة وفقاً للقواعد المحددة لها وإن تساعد المنظمة فى تحقيق أهداف ألا أنه تظل فى نفس الوقت سلوكاً بيروقراطيا أقل مرونة فالتركيز على القواعد فى المنظمات البيروقراطية سوف يؤدى إلى تبنى أعضائها لهذه القواعد بأعتبارها أهدافاً شخصية.
    ثانياً رأى علماء التنظيم:-
    فقد تم تقسيم الهيكل البيروقراطى الى 7 أنماط
    1-البيروقراطيات الكاملة :أمثلها الادارات الحكومية.
    2- البيروقراطيات الناشئة: وهى منظمات ذات القدر الكبير من التركيز فى السلطة مثل شركات الهندسة المدنية.
    3- البيروقراطيات العمل المنساب: وهى منظمات ذات التركيز متدنى للسلطة مثل مصانع السيارات .
    4- البيروقراطيات المناسب الناشئة: وهى المنظمات ذات تركيز متدنى للسلطة ودرجة منخفضة مثل مصانع الاجهزة.
    5- البيروقراطيات الشخصية: وهى المنظمات التى تظهر قدراً كبيراً من التركيز مثل البنوك.
    6- البيروقراطيات ما قبل العمل المنساب: وهى منظمات التى يتوفر بها قدر ضيئل من التركيز فى السلطة مثل مصانع الاغذية.
    ثالثاً رأى علماء السلوك التنظيمى:-
    1-أنه غير أنسانى وينكر الحاجات الانسانية.
    2-أنه لا ينسجم مع تطور الشخصية الناجحة.
    3- أنه يشجع على الخضوع والامتثال.
    4- أنه يعوق الابداع والابتكار.
    5- أنه غير فعال فى البيئة المتغيرة.
    6- يتدخل تسلسل الهرمى فى عملية الاتصال.
    المنهج السلوكي:-
    نشأه هذا المنهج من مساهمات كتاب علم النفس وعلم الاجتماع فى تحليلهم لسلوك المنظمات الادارية العامة والخاصة ويقوم هذا المنهج على فكرة أن التنظيم الادارى ما هو الا تجمع انسانى يكون فية الفرد هو القوة الدنياميكية المحركة للتنظيم مركز أهتمامة على الاستخدام المتغيرات السلوكية فى التوصيل إلى تعلميات حول التنظيم والادارة مع التفرقة بين التنظيم ويركز ايضاً على دراسة عنصر الاتصال فى ممارسة السلطة داخل التنظميات الحكومية.
    1-الاعتراف بتزايد أهمية الدور الذى تؤثر به القيم فى سلوك أى منظمة بيروقراطية.
    2-النظر الى التنظيم على أنه مؤسسة اجتماعية تؤثر وتتأثر بجو البيئة الاجتماعية.
    3-النظر الى عملية أتخاذ القرارات على أنها أحدى الدعامات الاساسية العامة فى أى تنظيم حكومى. وبالتالى فأن المنهج يبحث فى الجوانب السلوكية المتصلة بعملية اتخاذ القرار.

    تكلم بالتفصيل عن أدرة العاملين بالدولة شارحا وظائف أدارة الافراد بالتفصيل ؟
    تشمل إدارة الافراد بمعناها الدقيق الاجراءات الادارية التي تتبع في تعيين الموظفين ومعلماتهم في علاقاتهم الوظيفيه واحلال غيرهم محلهم.
    تعريف إدارة الافراد:-
    إن إدارة الافراد هي مجموعة القواعد والاساليب الخاصة بتنظيم ومعاملة العاملين بحيث يمكن الحصول علي قصاري امكانات كل فرد وطاقتة وقدراتة بما يحقق كفاءه الأداء للفرد والجماعة وبالتالي يقدمون لعملهم أفضل المزايا وأعظم النتائج.
    وأسهمت إدارة الافراد في تحقيق اهداف الدولة:
    1-تحقيق مبدأ وضع الفرد المناسب في الوظيفة المناسبة مع منح فرص الترقي امام الجميع.
    2-وصف وتحليل وترتيب الوظائف لتحديد واجبات واختصاصات وسلطات ومسئوليات كل وظيفة.
    3-وضع أنظمة الأجور والمرتبات والحوافز الفردية والجماعية.
    4-وضع الخطط والبرامج لتنمية وتدريب الموظفين العموميين.
    5-دراسة دوافع وسلوك الموظفين العموميين لتوجيها نحو الاهداف العامة للتنظيم.
    6-وضع برنامج كامل للاحتفاظ بالعاملين والابقاء عليهم.
    7-القيام بتنمية مهارات العلاقات الإنسانية.
    وظائف إدارة الافراد:-
    أولا:تخطيط القوي العامة:-
    تعتبر مسئولية وزارة القوي العاملة والتشغيل بالاشترك مع باقي الزارات مثل التعليم والتخطيط وذلك لربط خطة القوي العاملة بنظام التعليم وكذا باقي الوزارات الخدمات للتعرف علي احتياجها من القوي العاملة للسنوات القادمة.
    ثانيا":تحليل ووصف وتصنيف الوظائف:-
    يتكون الوصف النهائي للوظيفة من العناصر التالية:-
    1-اسم الوظيفة:- بحيث يدل علي طبيعة العمل ومستواة وان يكون مختصرا تيسهل استخدامة.
    2-وصف عام للوظيفة:- توضيح معالمها ومسئولياتها.
    3-المسؤليات والهام التى يقوم بها شاغل الوظيفة.
    4-علاقات العمل التي تفرضها الوظيفة علي شاغلها.
    5-شروط شغل الظيفة مافي ذلك المؤهلات والخبرات والمهارات الواجب توافرها في من يشغل الوظيفة تعتبر أدارة الافرد هي الخاصة بتوفير احتياجات المنظمة من القوي العامة والمحافظة عليها ان ادارة الافراد تتضمن اعمال متعددة مثل تخطيط القوي العامة والاختيار والتعين والنقل والترقية وتحليل ووصف وترتيب الوظائف.
    اهداف الوصف والتحليل الوظيفي:-
    1-تحديد واجبات واختصاصات وسلطات ومسئوليات كل وظيفة.
    2-وضع الفرد المناسب في الوظيفة المناسبة مع منحة فرص الترقي امام الجميع العاملين.
    3- دراسة دوافع وسلوك الموظفين العمموميين للتحديد المتغيرات المنوط بها وتوجيهها نحو الأهداف العامة للتنظيم.
    4- وضع الخطط والبرامج للتنميه وتدريب المعلمين.
    5- القيام بمجهودات مستمرة وثابته لتحسين مهارات العلاقات الانسانيه فى المنظمات العامة.
    ثالثا : ترتيب الوظائف:-
    طرق بسيطة وطرق مركبه
    وقد ينجم عن عمليه تررتيب الوظائف بعض المشاكل ذات الاثر السيئى على النظام الواجب العمل على احتوائها وتقليل اثارها السلبية التى تتمثل فى ( مقاومه العاملين للنظام ) خشيه التاثير على مراكزهم ومكاسبهم الوظيفية مما يودى الى انخفاض معنوياتهم
    رابعا : الاعلان والاختبار والتعيين:-
    الإعلان: يتطلب ذلك الاعلان بين مجموعات كبيره من الموظفين والبحث باالكليات والجامعات عن الراغبين فى التقدم للا التحاق باعمال معينة او ترغيب الفرد على المهارة فى عمل معين
    الاختبارات : قد تكون الاختيارات تحريريه او شفويه قد تتعلق بالذكاء او المهاررات واتساع المعرفه لاختيار الافراد اللائقين للقيام باعمال معينة
    التعيين: فى الوظائف التى من الدرجة الاولى فما فوق بقرارمن رئيس الوزراء اما الوظائف الاخرى فى يكون التعيين فيها بقرار من الوزير المختص
    سادسا: الاهتمام بتدريب العاملين وتنميه الادارة
    فبعد القيام با الاختبار والتعيين تظهر الحاجة الى التدريب لإعداد الموظف الجديد للقيام بمهام وظيفية لرفع مستوى ادائهم واكسابهم مهارات جديدة.

    تكلم عن مفهوم أدارة المشتريات الحكومية واهدافها شارحا مهامها الاساسية وتنظيمها الداخلى ؟
    مفهوم إدارة المشتريات الحكومية (ادارة المواد):
    ذلك النشاط المسئول عن تدفق المواد بكفاءة من والى المنشاة فى اطار عمليات التخطيط وتنظيم ورقابة عناصر المواد (الاحتياجلت – شراء – تخزين ) من اجل تحقيق هدف ادارة المواد بما يحقق اكبر عائد للمنشاة
    تهدف إدارة المواد إلى توفير الاحتياجات من المواد والمحافظة على المواد واستخدام عناصر ادارة المواد بالاستخدام الامثل وبفاعلية عالية مع تحقيق افضل النتائج
    اهداف وظيفة الشراء :
    1-أهداف أساسية :
    وتتلخص فى توفير احتياجات المنشاة من المواد بالمواصفات المطلوبة التى تحقق للتشغيل كفائته
    ومرونته بطريقه منتظمة والبحث المستمر عن افضل مصادر التوريد
    2- أهداف فرعية : -
    تتركز فى تحقيق اقتصاديات الشراء لخفض تكاليف الشراء وزيادة العائد المنتظر
    مهام إدارة الشراء تنقسم الى قسمين اساسيين :-
    المهام الأساسية لإدارة الشراء :-
    1- أجراء البحوث والدراسات للتعرف على جميع التطورات التجارية والاقتصادية فى الاسواق 2- وضع السياسات الشرائية لتحديد الكمية المطلوبة والسعر وخصائص الموردين ووقت الشراء وشروط التعاقد واجراءات الفحص والسداد.
    3- وضع برامج توريد المستلزمات ومراقبة المخزون وتحديد مستويات الحد الادنى وحد الطلب بما يضمن انتظام سير العمل مع مراعاة عدم زيادة المخزون عن الحجم المناسب من ناحية التطالب
    4- اختيار مصادر التوريد باعتباره من السلطات المباشرة للشراء .
    5- يجب ان تتم جميع المفاوضات مع الموردين عن طريق ادارة الشراء.
    المهام الاستشارية:-
    1-المشاركة فى تحديد المواصفات التى تحتاج الى خدمات ما قبل البيع من الموردين
    2- المساعدة فى التخلص من مخلفات الانتاج والمعدات المستهلكة
    3- التعاون مع العلاقات العامة فى تنمية العلاقة الطبية مع الموردين
    4- الاسهام فى القرارات الحيوية للمنشاة مثل الشراء او صنع مستلزمات الشراء او التاخير
    5- تقديم النصح الى المخازن والحركة لتحسين أستخدام المستلزمات
    التنظيم الداخلي لوظيفة الشراء :-
    أن الشئ المهم هنا ليس تصميم هيكل تنظيمي لجهاز الشراء ولكن الوصول الي مجموعة من الأنشطة المتنافسة والعلاقات الفعالة بين العاملين في جهاز الشراء.
    ويتبع في تصميم التنظيم أحد الطرق المعروفة أما علي أساس:-
    - الوظائف. – السلع. - مصادر الشراء.
    – خليط مركب من هذه الطرق مجتمعه.
    مدير الشراء
    آلات شراء شراء شراء مهمات بيع الخدمات متابعة
    معدات الكامات مستلزمات التشغيل والصيانة المالية

    خارجي محلي

    مناقصات ممارسات

    عرف الإدارة المالية للحكومة موضحاً خصائص وحدات الجهاز الإداري للدولة ونظام المحاسبة العامة شارحاً أوجه الشبه بين الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية وطبيعة نظام المحاسبة العامة والمبادي المحاسبة للوحدات الإدارية الحكومية؟
    تعريف الإدارة المالية للحكومة:-
    يمثل عنصر المال عصب الحياة في جهاز الحكومة حيث تعتمد الدولة علي ما يتوفر لها من أموال عليها من مختلف المصادر لتمويل ما تقوم به من وظائف خدمية مثل الدفاع والعدالة والخدمات الاجتماعية ... وكذا ووظائف التعليم والصحة وغيرها ونظراً للأهمية بعنصر المال فانه يلزم أن تقوم الوظيفة المالية في جهاز الحكومة علي أساس تطبيق المفاهيم الخاصة بالإدارة علي هذا الجانب عملا علي ترشيد الأنفاق وتأكيدا علي توسيع نطاق الفائدة التي يحصل عليها المواطنين مما تقدمة الدولة من خدمات عامة وغيرها .
    خصائص وحدات الجهاز الإداري للدولة ونظام المحاسبة العامة :-
    1- خصائص الوحدات الإدارية الحكومية :-
    1- الهدف الرئيسي لهذه الوحدات هو تقديم خدمة عامة مثل المستشفيات والمدارس والوزارات ومؤسسات .
    2- تحصل هذه الوحدات علي مواردها المالية من الخزانة العامة للدولة دون مقابل ودون الالتزام عليها بالسداد .
    3- تقوم هذه الوحدات بتوريد جميع متحصله الي الخزانة العامة للدولة.
    4- جميع الوحدات الإدارية مملوكة للدولة ولا تهدف الي الربح ولكن تهدف الي تقديم خدمة عامة للشعب .
    5- تقوم كافة الوحدات الإدارية الحكومية بتقدير احتياجاتها المالية للسنة المقبلة .

    أوجه الشبه بين الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية :-
    1- تقوم الوحدات الاقتصادية بتقديم خدمات مماثلة للخدمات التي تقوم بها الوحدات الإدارية الحكومية مثل التعليم ,الصحة ، الامن.
    2- تلتزم الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية بالقوانين واللوائح والتعليمات .
    3- تسعي الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية الي أرضاء جمهور المتعاملين معهم .
    4- تلتزم الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية بالإمساك مجموعة دفترية وسجلات تلخيص العمليات المالية .
    5- كلاهما يخضع للرقابة المالية والإدارية من قبل أجهزة الدولة مثل وزارة المالية ، مصلحة الضرائب ، الجهاز المركزي للمحاسبات ، والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة .
    6- كلا منهما يقوم بتنمية مهارات الافراد وتدريبهم.
    طبيعة نظام المحاسبة العامة :-
    فان التقسيمات الرئيسية للمحاسبة يهدف الي تسجيل جميع عمليات الوحدة المحاسبة للوصول الي نتائج النشاط :-
    1- المحاسبة المالية .
    2- المحاسبة الإدارية .
    3- المحاسبة المكتسبة .
    4- إمساك الدفاتر.
    ويتكون النظام المحاسبة في أي وحدة إدارية حكومية من العناصر الآتية :-
    1- موازنة الوحدة الإدارية المعتمدة لسنة مالية مقبلة .
    2- نظام المحاسبة متعارف عليها من مجموعة مستندية ودفترية .
    3- نظم الرقابة الداخلية علي تنفيذ الخطط التنظيمية
    4- كشوف للمتابعة الدورية والحسابات والقوائم التي ترسلها للجهات المعنية بالرقابة .
    المبادي المحاسبية في الوحدات الإدارية الحكومية :-
    1- مبداء الوحدة المحاسبية .
    2- مبداء تسجيل الموارد وكافة الإيرادات والمصروفات خلال فترة معينة
    3- مبداء عدم التفرقة بين الاستخدامات الجارية مثل الأجور والمشتريات والرأسمالية مثل الأصول.
    تبادل بالشرح والتحليل كلا من :-
    1- الأهداف العامة للمجتمع:-
    1- الأهداف الاقتصادية :-

    1- الهدف الأول للمجتمع ولكل فرد فيه وفرة السلع والخدمات .
    2- الهدف الثاني هو الاستقرار الاقتصادي .
    3- الهدف الثالث هو تنمية وزيادة كفاءة النظام الاقتصادي بما يحقق نموا متواصل .
    4- الهدف الرابع :-
    أ‌- حرية المستهلك فى الاختيار.
    ب‌- حرية الدخول فى اى نشاط انتاجى وحرية الخروج منه.
    ت‌- حرية اختيار نوع العمل ومكانه .
    ث‌- حرية استخدام الدخل الفردي.
    2- الأهداف السياسية :-
    1- تحقيق الاستقرار السياسي.
    2- حماية النظام الاجتماعي السائد .
    3- التعامل مع المشاكل الخارجية بما فيها من المواجهات العسكرية .
    3- الأهداف الأخلاقية :
    يقصد بها مجموعة الأهداف المتصلة بتحقيق العدل والمساواة والحرية .
    4-الأهداف الروحية :
    المعتقدات الدينية التي تتضمنها الكتب السماوية إلا أنها تأخذ شكل القوانين
    السياسية والمبادئ الاجتماعية فأن الأهداف الروحية تعبر عن المعتقدات الأخلاقية.
    5- الأهداف الصحية :
    يقصد بها الأهداف التي تساعد على استمرار الحياة والمحافظة على الصحة العامة للأفراد .
    6- الأهداف الصحية والجمالية :
    إن جميع المشروعات تسعى إلى تحقيق أهداف جمالية لإرضاء غريزة الحس.

    2 - المنظمات العامة:-
    لم تعد وظيفة الدولة مقصورة على الجانب السياسى متمثلا فى تنظيم وادارة النواحى المتعلقة بالامن والدفاع والعدالة فحسب بل تعد ذلك الى العديد من النواحى خدمات العامة للمواطنين كالتعليم والسكك الحديد وتوزيع المياه والكهرباء والغاز .........
    والعنصر الرئيسى فى هذه الاعمال أعمال المنظمات هو الصالح العام .

    3 - تعريف المنظمة العامة :-
    هو كل مشروع يعجز الافراد والجماعات الخاصة عن القيام به أمه لضخامته وما يتطلبه من موارد وامكانات ولقلة وانعدام الربح الممكن تحقيقة فى المدى القصير مثل مشروعات رصف الطرق والصحة الوقائية حيث لا يمكن اجبار الاخرين على المساهمة المالية فى تلك المشروعات
    الفرق بين المنظمات العامة والخاصة
    إن المنظمات العامة تنشأ لغرض إشباع حاجة عامه من حاجات المجتمع لذلك تاخذ الدولة على عاتقها اقامة وادارة هذه المنظمات

    3 - الهيكل التنظيمى للدولة

    1- الادارة المركزية للدولة

    2- الادارة المحلية

    أولاً : رئيس الجمهورية :-
    هو أعلي سلطة في الدولة.
    1- يضع السياسات العامة للدولة بالاشتراك مع مجلس الوزراء .
    2- له الحق في اقتراح القوانين والاعتراض عليها .
    3- هو القائد الاعلي للقوات المساحة .
    ثانياً : رئيس مجلس الوزراء :-
    هو المتحدث بأسم الحكومة .
    1- عرض برامج الحكومة علي مجلس الشعب .
    2- الإشراف علي أعمال الحكومة في كافة المجالات .
    ثالثاً : الهيئات الحكومة :-
    هي أجهزة حكومية ذات شخصية اعتبارية وتنقسم إلي :-
    1- هيئات عامة إقتصادية .
    2- هيئات عامة خدمية .
    3- هيئات عامة مستقلة .
    رابعاً : الوزرات :-
    وهي تمثل السلطة التنفيذية .
    1- وضع السياسات العامة للوزراه .
    2- توزيع الاختصاصات بين المصالح والاداره العامة التابعة له .
    خامساً : الإدارة المحلية :-
    ويرئسها وزير والاداره المحلية بمجلس الوزراء ويتبعة المحافظين ثم المجالس الشعبية والمحلية والتنفيذية .
    4- طرق الشراء الحكومية :
    هي 1- المناقصة العامة 2 – المناقصة المحدودة
    3- الامر المباشر 4- الممارسة 5- التبادل او المقايضة
    الشراء وظيفة أساسية تهدف الي توفير احتياجات المنظمة من المصادر المناسبة وبالسعر المناسب والجودة المناسبة وبالكمية المناسبة وفي الوقت المناسب وكذلك المحافظة علي المخزون من المواد والخامات بما يفي من المواد والخامات والمتطلبات المنظمة ويكون ذلك من خلال الطرق الآتية:-
    1- المناقصة العامة :
    تبني أساسا علي انه لا حدود ويمكن لأي شركة أو مورد التقدم والمشاركة.
    2- المناقصة المحدودة :
    أي لها حدود ، مكان ، زمان ، فلوس.
    مثلاً مكان : الشركات الموجودة بالقاهرة.
    زمان : الشركات القائمة منذ 10 سنوات.
    فلوس : راس مال الشركة لا يقل عن مبلغ معين.
    3- الأمر المباشر:
    يتم أساسا للأسباب التالية:-
    1-احتكار الصنف من قبل موردين.
    2-السرعة نظراً للحاجة الملحة لصنف معين.
    4- الممارسة:
    يتم عند تقديم عطاءات في المناقصات بأسعار مرتفعة وغير مقبولة.
    5- المقايضة او المبادلة:-
    تتم عادة بين الحكومات وبعضها البعض عن طريق مبادلة سلعة مقابل سلعة.
    ملحوظة هامة علي طرق الشراء :-
    يتم اختيار الأنسب في الجودة والسعر ومدة التوريد ولا يهم ان يكون الأرخص فلا بد أن يكون الأنسب للعمل .
    5- أشكال الرقابة للجهاز الحكومى :
    1) الرقابة الشعبية :-
    وهى تعنى مراقبة الشعب بهيئاته التشريعية للسلطات التنفيذية (الحكومة) ومراقبة الشعب على السلطة العامة هى الوسيلة الفعالة لتحقيق سيادة الشعب والرقابة الشعبية دليل على وجود الديمقراطية .
    1-رقابة الراى العام :-
    الراى العام اقوى من القوانين وله القوة والفاعلية عندما ينتهك القانون والراى العام مستمد من مقومات هذا المجتمع ويتاثر بالجو الاجتماعى فيه وكثير من الناس يخشى الوقوع فى الخطأ ليس خوفا من القانون ولكن خوفا من ان يتضح أمرهم امام الراى العام
    2) رقابة الصحافة :-
    السلطة الرابعة لانها سلطة رقابية وتقوم الصحافة بتكوين راى عام ومراقبة الادارة وتوجيهها الى الطريق الصحيح
    3) الرقابة الادارية :-
    وهى تعنى قيام الادارة بمراقبة الادارة وهذا من خلال السلم الوظيفى فيقوم كل رئيس بمراقبة مرؤسيه.....................

    الرقابه الادارية نوعان:
    1- الرقابة الداخلية :-
    هى الرقابة التى تتبع داخل المشروع وتقوم بها الادارة لتصحيح الاخطاء
    رقابة تلقائية : -
    يقوم المدير بمراجعة الاعمال التى تمت ليكشف مدى القصور الذى تم .

    رقابة الرئاسية :-
    وهى الرقابة التابعة من الرئيس الى المرؤوسين .

    رقابة بعدية :-
    يتم تقييم العمل على اساس معدلات الاداء الموضوعة وما تم بالفعل ومقارنة كل
    منهم ومعرفة نوع الانحراف الذى تم حتى يمكن إزالة اسبابة سواء كان الانحراف
    سالب او انحراف موجب رقابة بناء على التعلم وهو يقوم شخص او اشخاص
    وقع عليهم ضرر يعمل تظلم موضحا فيها الاسباب.

    الرقابة الخارجية :-
    وهى الرقابة التى يقوم بها جهاز متخصص من خارج التنظيم وتقوم بممارسة
    عملها من جهة مستقلة ولها اسلوبها المستقل
    1- رقابة السلع المركزية على وحدات الادارة اللامركزية
    2- رقابة مستقلة متتخصصة رقابة الاجهزة المركزية المتخصصة

    الرقابة القضائية :-
    وهى تعنى وجود هيئة قضائية مستقلة عن الادارة تختص بفض المنازعات
    الادارية يوجد نظامين 1- القضاء الموحد 2- القضاء المزدوج


    4-الرقابة المالية :
    تخصص بعض العاملين بالوحدة الادارية للرقابة على نشاط الوحدة الادارية ويكون العاملين تابعيين لوزارة المالية إداريا وماليا وعدم تبعيتهم لرؤسائهم فى العمل .
    2- قيام الادارة العامة للتفتيش المالى والادارى بالوزارة بأجراء الرقابة المستمرة لجميع الوحدات
    6- مكتب خدمة المستثمر بالمهام آلاتية:-
    1: المعلومات والبحوث
    1- إعداد خريطة استثمارية للمحافظة والاعلان عنها
    2- إعداد دليل للمستثمر يشمل الفرص الاستثمارية المختلفة والمتاحة بالمحافظة
    3- توفير البيانات والمعلومات التى تهم المستثمرين لأتخاذ قرار الاستثمار
    4-إعداد البحوث الاقتصادية والمالية عن كل فرصة استثمارية
    2: خدمات المستثمرين
    1-تلقى طلبات المستثمرين
    2-استيفاء النماذج وجميع المستندات ودفع الرسوم لتوفير كافة الخدمات للمستثمرين
    3- أنهاء اجراءات تخصيص الارض الازمة للمشروع خلال 48 ساعة من الموافقة على قبول المشروع
    4- إرسال اخطارات الاستثمار الى الجهات المختصه فى ذات يوم الاصدار مما يلزم فى
    شأنها من موافقات او تراخيص خلال 7 ايام من تاريخ استيفاء الاوراق والمستندات
    3: المتابعة
    1- متابعة جميع الاجراءات
    2- تلقى ومتابعة الشكاوى المقدمة من المستثمرين والعمل على حلها
    3- موافاة المكتب المركزى التابع لوزير الادارة المحلية بتقارير شهرية عن اتجاهات مكتب الاستثمار .
    7- القانون رقم 5 لسنة 1991
    والذي يهدف الي تنظيم الوظائف المدنية والقيادية بالجهاز الاداري بالدولة وتجاوز أوجه القصور في القوانين الخاصة بالعاملين المدنين والقطاع العام رقمين 48,47 لسنه 1978 من حيث :-
    1- طرق اختيار العيادات بمعاير جديدة واهم ناحية فرص متكافئة للجميع.
    2- توفير الاختيار السليم ذات الجداره والاهلية من خلال عمليات التقييم المستمر.
    3- نظام مميز بالحوافز يمنح مقابل للاعباء الاضافية .
    4- تولي الوظيفة القيادة لمده ثلاث سنوات قابله للتجديد.

    وجه المقارنه القانون 47,48 لسنه 1978 القانون رقم5 لسنه 1991
    الترقى فى الدرجات الممتاز يشترط الحصول على تقرير امتياز لمدة سنتين متتتاليتين كشرط للترقى فى الدرجات الممتازة .ما نعلم ان الغالبيه العظمى تحصل على هذة التقديرات فى القطاع العام والحكومة ليس شرط بالضروره للترقى للحصول على هذة التقديرات ولكن يمكن ان يسمح بتولى القيادة عن طريق اتاحه فرص متكافئه للجميع عن طريق المسابقة

    الاختيار السليم للقيادات ومدة الوظيفة القياديه لا يتحقق معها توفير الاختيار السليم لهذة القيادات الوظيفية ذات الجدارة والاهلية فالوضع القائم طبقا للقانون رقم47و48 هو ان يظل الشخص شاغلا للوظيفة القياديه مدة طويله من الزمن أجراء تقييم مستمر من حلال الانجازات والجهد المبذول خلال 3سنوات متتالية وهى مدة التقييم ولا يمكن نقله الا اذا ثبت فشلة فى هذه المدة المقررة وهذا يعنى ان الاختيار يتم وفقا لضوابط معينه بهدف تحسين الخدمه وتطوير انظمة العمل

    8- أسس تبويب الموازنة العامة للدولة :-
    التبويب ما هو الاتجميع العناصر المتشابهه فى مجموعات متجانسة يحمل كل منها عنوانا على طبيعة العناصر التى تتكون منها أهمية التبويب فى تحقيق الرقابة الفعالة على جميع انواع الحسابات التى يتضمنها النظام المحاسبى للوحدات الادارية الحكومة.
    1- التبويب الوظيفي :- يهدف الى تجميع الانشطة التى تهدف الى القيام بتادية خدمات عامة كالتعليم والصحة والامن
    مميزاتها: بيان حجم الانفاق الحكومى موزعا فى صورة خدمات
    عيوب :يساعد فى اشتراك اكثر من وحدة إدارية حكومية فى القيام بوظيفة معينة وبالتالى الدخول فى مشاكل تداخل الاختصاصات وتحديد المسئوليات لكل وحدة ادارية ,,,
    وضعف الرقابة
    2- التبويب الادارى : يقوم هذا التبويب على اساس تقسيم النشاط من الناحية الادارية الى مجموعة من الوحدات الادارية المستقلة وفقا للهيكل التنظيمى الادارى للدولة
    يتميز : بتحديد السلطة والمسئولية لكافة الوحدات الادارية وسهولة الرقابة وتقيم الاداء لهذه الوحدات الادارية
    3-التبويب حسب أوجه النشاط : يفيد هذا التبويب فى الحصول على البيانات عن تكاليف وإيرادات الانشطة كل على حدة ويساعد الوحدات الادارية فى اتخاذ قرارها بشان التوسع فى هذا النشاط أو إلغاؤه او تحفيض حجمه.
    4-التبويب النوعى : يقوم على اساس تجميع البنود المتشابهه من حيث طبيعتها الاقتصادية وارتباطها باالفترة الماليه ويتم التبويب باستخدام :
    1- استخدامات جاريه .
    2- استخدامات راسماليه .
    5-التبويب الموضوعى: يعتبر هذا التبويب فرعى للتبويب النوعى ولكن بتفصيل ادق .
    يتم تقسيم الاستخدامات باالموازنه العامه للدوله الى ابواب وكل باب مجموع وكل مجموعه الى بنود وكل بند الى انواع
    9- إدارة التنمية للإصلاح الإداري:-
    هي عملية صعبه بسبب ما يكشف عملية التنميه ذاتها من مصاعب وتحديات وضغوط وهذه اهم التحديات
    1- التقاليد الاجتماعيه 2-تزايد حجم السكان
    3-التخلف الاقتصادى للسكان 4- قلة راس المال المتاح
    5- نقص النقد الاجنبى 6- زيادة الميل للاستهلاك
    7- نقص المواد الاولية 8- نقص الكفاءات الفنية والتنظيميه
    9- مشكلة تصريف المنتجات 10- تخلف السياسات الماليه والنقديه
    11- عدم وجود توازن بين القطاعات الاقتصادية المنتجه
    12- عدم مقابلة سلوك الجماهير وتصرفاتهم للاتجاهات العامه للخطة بمعنى اخر
    13- تخلف الجهاز الادارى للدولة .
    القيادة :-
    1- أهميه اختيار رجال الإدارة العليا فى المشروعات .
    2- أهميه تنمية القدرات والمهارات الإدارية للمديرين.
    3- ضرورة الاهتمام بتخطيط القوى العاملة فى المستويات الاداريه .
    4- أهميه محاسبه رجال الإدارة العليا فى ضوء تحقيق الأهداف والنتائج.

    تكلم بالتفصيل عن أدرة العاملين بالدولة شارحا وظائف أدارة الافراد بالتفصيل ؟
    تشمل إدارة الافراد بمعناها الدقيق الاجراءات الادارية التي تتبع في تعيين الموظفين ومعلماتهم في علاقاتهم الوظيفيه واحلال غيرهم محلهم.
    تعريف إدارة الافراد:-
    إن إدارة الافراد هي مجموعة القواعد والاساليب الخاصة بتنظيم ومعاملة العاملين بحيث يمكن الحصول علي قصاري امكانات كل فرد وطاقتة وقدراتة بما يحقق كفاءه الأداء للفرد والجماعة وبالتالي يقدمون لعملهم أفضل المزايا وأعظم النتائج.
    وأسهمت إدارة الافراد في تحقيق اهداف الدولة:
    1-تحقيق مبدأ وضع الفرد المناسب في الوظيفة المناسبة مع منح فرص الترقي امام الجميع.
    2-وصف وتحليل وترتيب الوظائف لتحديد واجبات واختصاصات وسلطات ومسئوليات كل وظيفة.
    3-وضع أنظمة الأجور والمرتبات والحوافز الفردية والجماعية.
    4-وضع الخطط والبرامج لتنمية وتدريب الموظفين العموميين.
    5-دراسة دوافع وسلوك الموظفين العموميين لتوجيها نحو الاهداف العامة للتنظيم.
    6-وضع برنامج كامل للاحتفاظ بالعاملين والابقاء عليهم.
    7-القيام بتنمية مهارات العلاقات الإنسانية.
    وظائف إدارة الافراد:-
    أولا:تخطيط القوي العامة:-
    تعتبر مسئولية وزارة القوي العاملة والتشغيل بالاشترك مع باقي الزارات مثل التعليم والتخطيط وذلك لربط خطة القوي العاملة بنظام التعليم وكذا باقي الوزارات الخدمات للتعرف علي احتياجها من القوي العاملة للسنوات القادمة.
    ثانيا":تحليل ووصف وتصنيف الوظائف:-
    يتكون الوصف النهائي للوظيفة من العناصر التالية:-
    1-اسم الوظيفة:- بحيث يدل علي طبيعة العمل ومستواة وان يكون مختصرا تيسهل استخدامة.
    2-وصف عام للوظيفة:- توضيح معالمها ومسئولياتها.
    3-المسؤليات والهام التى يقوم بها شاغل الوظيفة.
    4-علاقات العمل التي تفرضها الوظيفة علي شاغلها.
    5-شروط شغل الظيفة مافي ذلك المؤهلات والخبرات والمهارات الواجب توافرها في من يشغل الوظيفة تعتبر أدارة الافرد هي الخاصة بتوفير احتياجات المنظمة من القوي العامة والمحافظة عليها ان ادارة الافراد تتضمن اعمال متعددة مثل تخطيط القوي العامة والاختيار والتعين والنقل والترقية وتحليل ووصف وترتيب الوظائف.

    اهداف الوصف والتحليل الوظيفي:-
    1-تحديد واجبات واختصاصات وسلطات ومسئوليات كل وظيفة.
    2-وضع الفرد المناسب في الوظيفة المناسبة مع منحة فرص الترقي امام الجميع العاملين.
    3- دراسة دوافع وسلوك الموظفين العمموميين للتحديد المتغيرات المنوط بها وتوجيهها نحو الأهداف العامة للتنظيم.
    4- وضع الخطط والبرامج للتنميه وتدريب المعلمين.
    5- القيام بمجهودات مستمرة وثابته لتحسين مهارات العلاقات الانسانيه فى المنظمات العامة.
    ثالثا : ترتيب الوظائف:-
    طرق بسيطة وطرق مركبه
    وقد ينجم عن عمليه تررتيب الوظائف بعض المشاكل ذات الاثر السيئى على النظام الواجب العمل على احتوائها وتقليل اثارها السلبية التى تتمثل فى ( مقاومه العاملين للنظام ) خشيه التاثير على مراكزهم ومكاسبهم الوظيفية مما يودى الى انخفاض معنوياتهم
    رابعا : الاعلان والاختبار والتعيين:-
    الإعلان: يتطلب ذلك الاعلان بين مجموعات كبيره من الموظفين والبحث باالكليات والجامعات عن الراغبين فى التقدم للا التحاق باعمال معينة او ترغيب الفرد على المهارة فى عمل معين
    الاختبارات : قد تكون الاختيارات تحريريه او شفويه قد تتعلق بالذكاء او المهاررات واتساع المعرفه لاختيار الافراد اللائقين للقيام باعمال معينة
    التعيين: فى الوظائف التى من الدرجة الاولى فما فوق بقرارمن رئيس الوزراء اما الوظائف الاخرى فى يكون التعيين فيها بقرار من الوزير المختص
    سادسا: الاهتمام بتدريب العاملين وتنميه الادارة
    فبعد القيام با الاختبار والتعيين تظهر الحاجة الى التدريب لإعداد الموظف الجديد للقيام بمهام وظيفية لرفع مستوى ادائهم واكسابهم مهارات جديدة.

    تكلم عن مفهوم أدارة المشتريات الحكومية واهدافها شارحا مهامها الاساسية وتنظيمها الداخلى ؟
    مفهوم إدارة المشتريات الحكومية (ادارة المواد):
    ذلك النشاط المسئول عن تدفق المواد بكفاءة من والى المنشاة فى اطار عمليات التخطيط وتنظيم ورقابة عناصر المواد (الاحتياجلت – شراء – تخزين ) من اجل تحقيق هدف ادارة المواد بما يحقق اكبر عائد للمنشاة
    تهدف إدارة المواد إلى توفير الاحتياجات من المواد والمحافظة على المواد واستخدام عناصر ادارة المواد بالاستخدام الامثل وبفاعلية عالية مع تحقيق افضل النتائج
    اهداف وظيفة الشراء :
    1-أهداف أساسية :
    وتتلخص فى توفير احتياجات المنشاة من المواد بالمواصفات المطلوبة التى تحقق للتشغيل كفائته
    ومرونته بطريقه منتظمة والبحث المستمر عن افضل مصادر التوريد
    2- أهداف فرعية : -
    تتركز فى تحقيق اقتصاديات الشراء لخفض تكاليف الشراء وزيادة العائد المنتظر
    مهام إدارة الشراء تنقسم الى قسمين اساسيين :-
    المهام الأساسية لإدارة الشراء :-
    1- أجراء البحوث والدراسات للتعرف على جميع التطورات التجارية والاقتصادية فى الاسواق 2- وضع السياسات الشرائية لتحديد الكمية المطلوبة والسعر وخصائص الموردين ووقت الشراء وشروط التعاقد واجراءات الفحص والسداد.
    3- وضع برامج توريد المستلزمات ومراقبة المخزون وتحديد مستويات الحد الادنى وحد الطلب بما يضمن انتظام سير العمل مع مراعاة عدم زيادة المخزون عن الحجم المناسب من ناحية التطالب
    4- اختيار مصادر التوريد باعتباره من السلطات المباشرة للشراء .
    5- يجب ان تتم جميع المفاوضات مع الموردين عن طريق ادارة الشراء.
    المهام الاستشارية:-
    1-المشاركة فى تحديد المواصفات التى تحتاج الى خدمات ما قبل البيع من الموردين
    2- المساعدة فى التخلص من مخلفات الانتاج والمعدات المستهلكة
    3- التعاون مع العلاقات العامة فى تنمية العلاقة الطبية مع الموردين
    4- الاسهام فى القرارات الحيوية للمنشاة مثل الشراء او صنع مستلزمات الشراء او التاخير
    5- تقديم النصح الى المخازن والحركة لتحسين أستخدام المستلزمات
    التنظيم الداخلي لوظيفة الشراء :-
    أن الشئ المهم هنا ليس تصميم هيكل تنظيمي لجهاز الشراء ولكن الوصول الي مجموعة من الأنشطة المتنافسة والعلاقات الفعالة بين العاملين في جهاز الشراء.
    ويتبع في تصميم التنظيم أحد الطرق المعروفة أما علي أساس:-
    - الوظائف. – السلع. - مصادر الشراء.
    – خليط مركب من هذه الطرق مجتمعه.
    مدير الشراء
    آلات شراء شراء شراء مهمات بيع الخدمات متابعة
    معدات الكامات مستلزمات التشغيل والصيانة المالية

    خارجي محلي

    مناقصات ممارسات


    عرف الإدارة المالية للحكومة موضحاً خصائص وحدات الجهاز الإداري للدولة ونظام المحاسبة العامة شارحاً أوجه الشبه بين الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية وطبيعة نظام المحاسبة العامة والمبادي المحاسبة للوحدات الإدارية الحكومية؟
    تعريف الإدارة المالية للحكومة:-
    يمثل عنصر المال عصب الحياة في جهاز الحكومة حيث تعتمد الدولة علي ما يتوفر لها من أموال عليها من مختلف المصادر لتمويل ما تقوم به من وظائف خدمية مثل الدفاع والعدالة والخدمات الاجتماعية ... وكذا ووظائف التعليم والصحة وغيرها ونظراً للأهمية بعنصر المال فانه يلزم أن تقوم الوظيفة المالية في جهاز الحكومة علي أساس تطبيق المفاهيم الخاصة بالإدارة علي هذا الجانب عملا علي ترشيد الأنفاق وتأكيدا علي توسيع نطاق الفائدة التي يحصل عليها المواطنين مما تقدمة الدولة من خدمات عامة وغيرها .
    خصائص وحدات الجهاز الإداري للدولة ونظام المحاسبة العامة :-
    1- خصائص الوحدات الإدارية الحكومية :-
    1- الهدف الرئيسي لهذه الوحدات هو تقديم خدمة عامة مثل المستشفيات والمدارس والوزارات ومؤسسات .
    2- تحصل هذه الوحدات علي مواردها المالية من الخزانة العامة للدولة دون مقابل ودون الالتزام عليها بالسداد .
    3- تقوم هذه الوحدات بتوريد جميع متحصله الي الخزانة العامة للدولة.
    4- جميع الوحدات الإدارية مملوكة للدولة ولا تهدف الي الربح ولكن تهدف الي تقديم خدمة عامة للشعب .
    5- تقوم كافة الوحدات الإدارية الحكومية بتقدير احتياجاتها المالية للسنة المقبلة .
    أوجه الشبه بين الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية :-
    1- تقوم الوحدات الاقتصادية بتقديم خدمات مماثلة للخدمات التي تقوم بها الوحدات الإدارية الحكومية مثل التعليم ,الصحة ، الامن.
    2- تلتزم الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية بالقوانين واللوائح والتعليمات .
    3- تسعي الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية الي أرضاء جمهور المتعاملين معهم .
    4- تلتزم الوحدات الإدارية الحكومية والوحدات الاقتصادية بالإمساك مجموعة دفترية وسجلات تلخيص العمليات المالية
    5- كلاهما يخضع للرقابة المالية والإدارية من قبل أجهزة الدولة مثل وزارة المالية ، مصلحة الضرائب ، الجهاز المركزي للمحاسبات ، والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة .
    6- كلا منهما يقوم بتنمية مهارات الافراد وتدريبهم.
    طبيعة نظام المحاسبة العامة :-
    فان التقسيمات الرئيسية للمحاسبة يهدف الي تسجيل جميع عمليات الوحدة المحاسبة للوصول الي نتائج النشاط :-
    5- المحاسبة المالية .
    6- المحاسبة الإدارية .
    7- المحاسبة المكتسبة .
    8- إمساك الدفاتر.
    ويتكون النظام المحاسبة في أي وحدة إدارية حكومية من العناصر الآتية :-
    5- موازنة الوحدة الإدارية المعتمدة لسنة مالية مقبلة .
    6- نظام المحاسبة متعارف عليها من مجموعة مستندية ودفترية .
    7- نظم الرقابة الداخلية علي تنفيذ الخطط التنظيمية
    8- كشوف للمتابعة الدورية والحسابات والقوائم التي ترسلها للجهات المعنية بالرقابة .
    المبادي المحاسبية في الوحدات الإدارية الحكومية :-
    4- مبداء الوحدة المحاسبية .
    5- مبداء تسجيل الموارد وكافة الإيرادات والمصروفات خلال فترة معينة
    6- مبداء عدم التفرقة بين الاستخدامات الجارية مثل الأجور والمشتريات والرأسمالية مثل الأصول .
    تكلم بالشرح والتحليل عن كلاً من ؟
    1- الأهداف العامة للمجتمع:-
    1- الأهداف الاقتصادية :-

    1- الهدف الأول للمجتمع ولكل فرد فيه وفرة السلع والخدمات .
    2- الهدف الثاني هو الاستقرار الاقتصادي .
    3- الهدف الثالث هو تنمية وزيادة كفاءة النظام الاقتصادي بما يحقق نموا متواصل .
    4- الهدف الرابع :-
    أ‌- حرية المستهلك فى الاختيار.
    ب‌- حرية الدخول فى اى نشاط انتاجى وحرية الخروج منه.
    ت‌- حرية اختيار نوع العمل ومكانه .
    ث‌- حرية استخدام الدخل الفردي.
    2- الأهداف السياسية :-
    1- تحقيق الاستقرار السياسي.
    2- حماية النظام الاجتماعي السائد .
    3- التعامل مع المشاكل الخارجية بما فيها من المواجهات العسكرية .
    3- الأهداف الأخلاقية :
    يقصد بها مجموعة الأهداف المتصلة بتحقيق العدل والمساواة والحرية .
    4-الأهداف الروحية :
    المعتقدات الدينية التي تتضمنها الكتب السماوية إلا أنها تأخذ شكل القوانين
    السياسية والمبادئ الاجتماعية فأن الأهداف الروحية تعبر عن المعتقدات الأخلاقية.
    5- الأهداف الصحية :
    يقصد بها الأهداف التي تساعد على استمرار الحياة والمحافظة على الصحة العامة للأفراد .
    6- الأهداف الصحية والجمالية :
    إن جميع المشروعات تسعى إلى تحقيق أهداف جمالية لإرضاء غريزة الحس.
    2- المنظمات العامة:-
    لم تعد وظيفة الدولة مقصورة على الجانب السياسى متمثلا فى تنظيم وادارة النواحى المتعلقة بالامن والدفاع والعدالة فحسب بل تعد ذلك الى العديد من النواحى خدمات العامة للمواطنين كالتعليم والسكك الحديد وتوزيع المياه والكهرباء والغاز .........والعنصر الرئيسى فى هذه الاعمال أعمال المنظمات هو الصالح العام
    3 - تعريف المنظمة العامة :-
    هو كل مشروع يعجز الافراد والجماعات الخاصة عن القيام به أمه لضخامته وما يتطلبه من موارد وامكانات ولقلة وانعدام الربح الممكن تحقيقة فى المدى القصير مثل مشروعات رصف الطرق والصحة الوقائية حيث لا يمكن اجبار الاخرين على المساهمة المالية فى تلك المشروعات
    الفرق بين المنظمات العامة والخاصة
    إن المنظمات العامة تنشأ لغرض إشباع حاجة عامه من حاجات المجتمع لذلك تاخذ الدولة على عاتقها اقامة وادارة هذه المنظمات

    - الهيكل التنظيمى للدولة
    1- الادارة المركزية للدولة

    2- الادارة المحلية


    أولاً : رئيس الجمهورية :-
    هو أعلي سلطة في الدولة.
    4- يضع السياسات العامة للدولة بالاشتراك مع مجلس الوزراء .
    5- له الحق في اقتراح القوانين والاعتراض عليها .
    6- هو القائد الاعلي للقوات المساحة .
    ثانياً : رئيس مجلس الوزراء :-
    هو المتحدث بأسم الحكومة .
    3- عرض برامج الحكومة علي مجلس الشعب .
    4- الإشراف علي أعمال الحكومة في كافة المجالات .
    ثالثاً : الهيئات الحكومة :-
    هي أجهزة حكومية ذات شخصية اعتبارية وتنقسم إلي :-
    4- هيئات عامة إقتصادية .
    5- هيئات عامة خدمية .
    6- هيئات عامة مستقلة .
    رابعاً : الوزرات وهي تمثل السلطة التنفيذية .
    3- وضع السياسات العامة للوزراه .
    4- توزيع الاختصاصات بين المصالح والاداره العامة التابعة له .
    خامساً : الإدارة المحلية :-
    ويرئسها وزير والاداره المحلية بمجلس الوزراء ويتبعة المحافظين ثم المجالس الشعبية والمحلية والتنفيذية .



    4- طرق الشراء الحكومية :
    هي 1- المناقصة العامة 2 – المناقصة المحدودة
    3- الامر المباشر 4- الممارسة 5- التبادل او المقايضة
    الشراء وظيفة أساسية تهدف الي توفير احتياجات المنظمة من المصادر المناسبة وبالسعر المناسب والجودة المناسبة وبالكمية المناسبة وفي الوقت المناسب وكذلك المحافظة علي المخزون من المواد والخامات بما يفي من المواد والخامات والمتطلبات المنظمة ويكون ذلك من خلال الطرق الآتية:-

    6- المناقصة العامة :
    تبني أساسا علي انه لا حدود ويمكن لأي شركة أو مورد التقدم والمشاركة.
    7- المناقصة المحدودة :
    أي لها حدود ، مكان ، زمان ، فلوس.
    مثلاً مكان : الشركات الموجودة بالقاهرة.
    زمان : الشركات القائمة منذ 10 سنوات.
    فلوس : راس مال الشركة لا يقل عن مبلغ معين.
    8- الأمر المباشر:
    يتم أساسا للأسباب التالية:-
    1-احتكار الصنف من قبل موردين.
    2-السرعة نظراً للحاجة الملحة لصنف معين.
    9- الممارسة:
    يتم عند تقديم عطاءات في المناقصات بأسعار مرتفعة وغير مقبولة.
    10- المقايضة او المبادلة:-
    تتم عادة بين الحكومات وبعضها البعض عن طريق مبادلة سلعة مقابل سلعة.
    ملحوظة هامة علي طرق الشراء :-
    يتم اختيار الأنسب في الجودة والسعر ومدة التوريد ولا يهم ان يكون الأرخص فلا بد أن يكون الأنسب للعمل .
    5- أشكال الرقابة للجهاز الحكومى :
    1-رقابة الراى العام :-
    الراى العام اقوى من القوانين وله القوة والفاعلية عندما ينتهك القانون والراى العام مستمد من مقومات هذا المجتمع ويتاثر بالجو الاجتماعى فيه وكثير من الناس يخشى الوقوع فى الخطأ ليس خوفا من القانون ولكن خوفا من ان يتضح أمرهم امام الراى العام

    2- الرقابة الداخلية :-
    هى الرقابة التى تتبع داخل المشروع وتقوم بها الادارة لتصحيح الاخطاء
    رقابة تلقائية : - يقوم المدير بمراجعة الاعمال التى تمت ليكشف مدى القصور الذى تم
    رقابة الرئاسية :- وهى الرقابة التابعة من الرئيس الى المرؤوسين
    رقابة بعدية : - يتم تقييم العمل على اساس معدلات الاداء الموضوعة وما تم بالفعل ومقارنة كل منهم ومعرفة نوع الانحراف الذى تم حتى يمكن إزالة اسبابة سواء كان الانحراف سالب او انحراف موجب رقابة بناء على التعلم وهو يقوم شخص او اشخاص وقع عليهم ضرر يعمل تظلم موضحا فيها الاسباب
    الرقابة الخارجية :- وهى الرقابة التى يقوم بها جهاز متخصص من خارج التنظيم وتقوم بممارسة عملها من جهة مستقلة ولها اسلوبها المستقل
    3- رقابة مستقلة متتخصصة رقابة الاجهزة المركزية المتخصصة
    الرقابة القضائية :-
    وهى تعنى وجود هيئة قضائية مستقلة عن الادارة تختص بفض المنازعات الادارية يوجد نظامين 1- القضاء الموحد 2- القضاء المزدوج

    4) رقابة الصحافة :-
    السلطة الرابعة لانها سلطة رقابية وتقوم الصحافة بتكوين راى عام ومراقبة الادارة وتوجيهها الى الطريق الصحيح
    5) الرقابة الشعبية :-
    وهى تعنى مراقبة الشعب بهيئاته التشريعية للسلطات التنفيذية (الحكومة) ومراقبة الشعب على السلطة العامة هى الوسيلة الفعالة لتحقيق سيادة الشعب والرقابة الشعبية دليل على وجود الديمقراطية

    6) الرقابة الادارية :-
    وهى تعنى قيام الادارة بمراقبة الادارة وهذا من خلال السلم الوظيفى فيقوم كل رئيس بمراقبة مرؤسيه.....................
    الرقابه الادارية نوعان:

    4-الرقابة المالية :
    تخصص بعض العاملين بالوحدة الادارية للرقابة على نشاط الوحدة الادارية ويكون العاملين تابعيين لوزارة المالية إداريا وماليا وعدم تبعيتهم لرؤسائهم فى العمل
    2-قيام الادارة العامة للتفتيش المالى والادارى بالوزارة بأجراء الرقابة المستمرة لجميع الوحدات
    6- مكتب خدمة المستثمر بالمهام آلاتية:-
    1: المعلومات والبحوث
    1- إعداد خريطة استثمارية للمحافظة والاعلان عنها
    2- إعداد دليل للمستثمر يشمل الفرص الاستثمارية المختلفة والمتاحة بالمحافظة

    3- توفير البيانات والمعلومات التى تهم المستثمرين لأتخاذ قرار الاستثمار
    4-إعداد البحوث الاقتصادية والمالية عن كل فرصة استثمارية
    2: خدمات المستثمرين
    1-تلقى طلبات المستثمرين
    2-استيفاء النماذج وجميع المستندات ودفع الرسوم لتوفير كافة الخدمات للمستثمرين
    3- أنهاء اجراءات تخصيص الارض الازمة للمشروع خلال 48 ساعة من الموافقةعلى قبول المشروع
    4- إرسال اخطارات الاستثمار الى الجهات المختصه فى ذات يوم الاصدار مما يلزم فى
    شأنها من موافقات او تراخيص خلال 7 ايام من تاريخ استيفاء الاوراق والمستندات
    3: المتابعة
    4- متابعة جميع الاجراءات
    5- تلقى ومتابعة الشكاوى المقدمة من المستثمرين والعمل على حلها
    6- موافاة المكتب المركزى التابع لوزير الادارة المحلية بتقارير شهرية عن اتجاهات مكتب الاستثمار

    ( أ )
    7- القانون رقم 5 لسنة 1991
    والذي يهدف الي تنظيم الوظائف المدنية والقيادية بالجهاز الاداري بالدولة وتجاوز أوجه القصور في القوانين الخاصة بالعاملين المدنين والقطاع العام رقمين 48,47 لسنه 1978
    من حيث :-
    5- طرق اختيار العيادات بمعاير جديدة واهم ناحية فرص متكافئة للجميع.
    6- توفير الاختيار السليم ذات الجداره والاهلية من خلال عمليات التقييم المستمر.
    7- نظام مميز بالحوافز يمنح مقابل للاعباء الاضافية .
    8- تولي الوظيفة القيادة لمده ثلاث سنوات قابله للتجديد.
    ( ب )

    وجه المقارنه القانون 47,48 لسنه 1978 القانون رقم5 لسنه 1991
    الترقى فى الدرجات الممتاز يشترط الحصول على تقرير امتياز لمدة سنتين متتتاليتين كشرط للترقى فى الدرجات الممتازة .ما نعلم ان الغالبيه العظمى تحصل على هذة التقديرات فى القطاع العام والحكومة ليس شرط بالضروره للترقى للحصول على هذة التقديرات ولكن يمكن ان يسمح بتولى القيادة عن طريق اتاحه فرص متكافئه للجميع عن طريق المسابقة

    الاختيار السليم للقيادات ومدة الوظيفة القياديه لا يتحقق معها توفير الاختيار السليم لهذة القيادات الوظيفية ذات الجدارة والاهلية فالوضع القائم طبقا للقانون رقم47و48 هو ان يظل الشخص شاغلا للوظيفة القياديه مدة طويله من الزمن أجراء تقييم مستمر من حلال الانجازات والجهد المبذول خلال 3سنوات متتالية وهى مدة التقييم ولا يمكن نقله الا اذا ثبت فشلة فى هذه المدة المقررة وهذا يعنى ان الاختيار يتم وفقا لضوابط معينه بهدف تحسين الخدمه وتطوير انظمة العمل

    8- أسس تبويب الموازنة العامة للدولة :-
    التبويب ما هو الاتجميع العناصر المتشابهه فى مجموعات متجانسة يحمل كل منها عنوانا على طبيعة العناصر التى تتكون منها أهمية التبويب فى تحقيق الرقابة الفعالة على جميع انواع الحسابات التى يتضمنها النظام المحاسبى للوحدات الادارية الحكومة.
    3- التبويب الوظيفي :- يهدف الى تجميع الانشطة التى تهدف الى القيام بتادية خدمات عامة كالتعليم والصحة والامن
    مميزاتها: بيان حجم الانفاق الحكومى موزعا فى صورة خدمات
    عيوب :يساعد فى اشتراك اكثر من وحدة إدارية حكومية فى القيام بوظيفة معينة وبالتالى الدخول فى مشاكل تداخل الاختصاصات وتحديد المسئوليات لكل وحدة ادارية ,,,
    وضعف الرقابة
    4- التبويب الادارى : يقوم هذا التبويب على اساس تقسيم النشاط من الناحية الادارية الى مجموعة من الوحدات الادارية المستقلة وفقا للهيكل التنظيمى الادارى للدولة
    يتميز : بتحديد السلطة والمسئولية لكافة الوحدات الادارية وسهولة الرقابة وتقيم الاداء لهذه الوحدات الادارية
    3-التبويب حسب أوجه النشاط : يفيد هذا التبويب فى الحصول على البيانات عن تكاليف وإيرادات الانشطة كل على حدة ويساعد الوحدات الادارية فى اتخاذ قرارها بشان التوسع فى هذا النشاط أو إلغاؤه او تحفيض حجمه
    4-التبويب النوعى : يقوم على اساس تجميع البنود المتشابهه من حيث طبيعتها الاقتصادية وارتباطها باالفترة الماليه ويتم التبويب باستخدام :
    1- استخدامات جاريه
    2- استخدامات راسماليه
    5-التبويب الموضوعى: يعتبر هذا التبويب فرعى للتبويب النوعى ولكن بتفصيل ادق .
    يتم تقسيم الاستخدامات باالموازنه العامه للدوله الى ابواب وكل باب مجموع وكل مجموعه الى بنود وكل بند الى انواع



    9- إدارة التنمية للإصلاح الإداري:-
    هي عملية صعبه بسبب ما يكشف عملية التنميه ذاتها من مصاعب وتحديات وضغوط وهذه اهم التحديات
    1- التقاليد الاجتماعيه 2-تزايد حجم السكان
    3-التخلف الاقتصادى للسكان 4- قلة راس المال المتاح
    5- نقص النقد الاجنبى 6- زيادة الميل للاستهلاك
    7- نقص المواد الاولية 8- نقص الكفاءات الفنية والتنظيميه
    9- مشكلة تصريف المنتجات 10- تخلف السياسات الماليه والنقديه
    11- عدم وجود توازن بين القطاعات الاقتصادية المنتجه
    12- عدم مقابلة سلوك الجماهير وتصرفاتهم للاتجاهات العامه للخطة بمعنى اخر
    13- تخلف الجهاز الادارى للدولة .
    تابع إدارة التنمية والإصلاح الأدارى القيادة :-
    5- أهميه اختيار رجال الإدارة العليا فى المشروعات .
    6- أهميه تنمية القدرات والمهارات الإدارية للمديرين.
    7- ضرورة الاهتمام بتخطيط القوى العاملة فى المستويات الاداريه .
    8- أهميه محاسبه رجال الإدارة العليا فى ضوء تحقيق الأهداف والنتائج.
     
  3. hadino

    hadino عضو مميز

    رد: الى كل من يريد مساعدتي

    الإدارة العامة



    يقصد بالإدارة العامة Public administration جميع العمليات أو النشاطات الحكومية التي تهدف إلى تنفيذ السياسة العامة للدولة. فهي موضوع متخصص من الموضوع الأكثر شمولاً وهو «الإدارة»، والإدارة هي تنفيذ الأعمال باستخدام الجهود البشرية والوسائل المادية استخداماً يعتمد التخطيط والتنظيم والتوجيه، وفق منظومة موحدة تستخدم الرقابة والتغذية الراجعة في تصحيح مساراتها، وترمي إلى تحقيق الأهداف بكفاية وفعالية عاليتين. وتفيد في ذلك من العلوم النظرية والتطبيقية، وحين تتعلق هذه الأعمال بتنفيذ السياسة العامة للدولة تسمى الإدارة «إدارة عامة».

    فالإدارة العامة تشمل كل هيئة عامة، مركزية أو محلية أوكلت إليها السلطة السياسية وظيفة تلبية الحاجات العامة، على اختلاف صورها، وزودتها بالوسائل اللازمة لذلك، وتشمل أيضاً أسلوب عمل هذه الهيئات وطابع علاقاتها فيما بينها وعلاقاتها بالأفراد.

    ولقد تطور مفهوم الإدارة العامة بتطور المجتمعات وتقدمها وبتطور وظيفة الدولة الحديثة وتحقق هذا التطور بتأثير عوامل متعددة منها: متطلبات التقدم الاقتصادي، والأزمات الاقتصادية وانتشار الأفكار الاشتراكية وظهور النظم السياسية الاشتراكية، مما جعل الدولة محركاً أساسياً للتطور الاقتصادي والاجتماعي ومسؤولة عن تحقيق العدالة الاجتماعية واستمتاع الجماهير بثمرات هذا التطور والتقدم.

    وتجلى هذا التطور، على الصعيد الإداري، بإضافة أعباء جديدة تنهض بها الدولة، فضلاً عن الأعباء التقليدية السابقة،مما دعا إلى إحداث أجهزة إدارة جديدة أو تطوير الإدارات القائمة والوسائل التي تستخدمها وانعكس ذلك على نطاق تدخل الإدارة العامة، فلم يعد دورها يقتصر على تنفيذ السياسة العامة للدولة وتحقيق أهدافها بل اتسع نطاق تدخلها أيضاً ليشمل المجال التشريعي.وذلك عن طريق إشراكها في رسم السياسة العامة للدولة في كثير من المجالات والنشاطات العامة والخاصة ولاسيما الاقتصادية منها.

    حظيت الإدارة العامة باهتمام الباحثين والعلماء في جميع أنحاء العالم وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية فنشأ علم جديد اسمه علم الإدارة العامة. غير أن هذا العلم، بوصفه واحداً من العلوم الاجتماعية التي تعنى «بالواقعة الإدارية» بصفتها ظاهرة اجتماعية، مازال ناشئاً لم تستقر قواعده بعد ولم يتحدد إطاره ومضمونه بدقة.

    فهو يتصل بسائر العلوم الاجتماعية مثل علم السياسة وعلم الاقتصاد والقانون العام والمالية العامة وغيرها. كما يقترب كثيراً من علم إدارة الأعمال [ر] وذلك على أساس الوحدة والتقارب في التنظيم إلا أنه يختلف عنه كثيراً في الأهداف والوسائل. فالهدف الذي يسعى إليه المشروع الخاص وتهتم به إدارة الأعمال هو الربح، في حين تسعى الإدارة العامة إلى تلبية حاجات المجتمع وتحقيق المصلحة العامة. والإكراه مستبعد في مجال القطاع الخاص ولا تعتمده إدارة الأعمال وسيلة لها ولكنه يؤدي دوراً بارزاً في الإدارة العامة.

    وإذا كانت أهمية الإدارة العامة في تزايد مستمر في حياة المجتمعات البشرية، فإن هذه الأهمية هي موضع جدل بين فقهاء القانون وذلك بحسب معتقداتهم ومذاهبهم الفكرية.

    ففي الدولة الرأسمالية التي تلتزم بالمذهب الفردي، يعد فقهاء القانون، من أنصار هذا المذهب تدخل الدولة عن طريق أجهزتها الإدارية العامة، قيداً على حرية الأفراد. ويضيفون أن كل الخير في عدم التدخل في الحقل الاقتصادي. لكنهم، إثر نتائج الحروب، والثورة الصناعية، وشيوع المذهب الاشتراكي، والأزمات الاقتصادية، وجدوا أن تدخل الدولة شر لا بد منه ويجب أن يحصر في نطاق ضيق جداً.

    أما الماركسيون فيقولون بتدخل الدولة إلى أقصى مدى، وذلك من أجل إلغاء الملكية الفردية وجميع قيم المجتمع الرأسمالي وتقاليده، ولن يكون هذا إلا عن طريق إيجاد الأجهزة الإدارية العامة التي تؤدي في النهاية إلى قلب المجتمع التقليدي رأساً على عقب بتغيير الواقع تغييراً جذرياً وشاملاً.

    وفي الدولة التي تعتنق المذهب الاشتراكي ولا تقول بإلغاء الطبقات ولا تأخذ بالمذهب الفردي بصورة نهائية، يرى الفقهاء أن وجود الإدارة العامة ضرورة لا بد منها إلى جانب النشاط الفردي؛ وذلك من أجل إلغاء استغلال الإنسان للإنسان وإشباع الحاجات العامة التي يعجز الأفراد عن إشباعها، عن طريق الأجهزة الإدارية العامة؛ وهذه هي وظيفة المرفق العام.

    لقد أصبح للإدارة العامة في الوقت الراهن، أهمية قصوى فمن غيرها لا يمكن تنظيم شؤون المجتمع أو تحقيق النمو الاقتصادي، ومن ثم فوجود الإدارة العامة، والمذهب التدخلي عن طريق الأجهزة الإدارية العامة أصبح مسلماً به من قبل جميع المجتمعات رأسمالية كانت أم اشتراكية وذلك لوجود ضرورات ملحة أجبرت جميع الدول على تبني المذهب التدخلي.

    مهام الإدارة العامة

    للإدارة العامة مهام تنظيمية وتخطيطية وأخرى فنية، تتعلق الأولى بتحديد ما هو ممكن من مثل أو أهداف منشودة، وقيادة العمل الإداري. ويدخل في وظيفة التصور عملية التنبؤ وما يتبعها من إعلام وتنظيم وإحداث وترتيب للمصالح الإدارية المتخصصة أما الوظائف القيادية فهي مهام توجيه وتحضير أعمال قيادة الأعمال وإصدار الأوامر وتنفيذها ومراقبة استخدام الوسائل اللازمة لذلك.

    والمهام الفنية، وهي مهام ذات طابع قومي، تتعلق بتمثيل المصالح القومية داخلياً وخارجياً وحمايتها، أو ذات طابع اقتصادي أو اجتماعي، تتعلق بالتنفيذ والتسيير بقصد تلبية الحاجات العامة للمجتمع مباشرة. ويمكن تلخيص الوظائف أو المهام الرئيسية للإدارة العامة بما يلي:

    التخطيط: يعرف التخطيط بأنه «التدبير الذي يرمي إلى مواجهة المستقبل بخطط منظمة سلفاً لتحقيق أهداف محددة»، ويعد التخطيط من أهم وظائف الإدارة العامة، وهو الفكرة التمهيدية السابقة لتنفيذ أي عمل من الأعمال. ومن خلال التخطيط يستطيع القائد الإداري تحديد الهدف المنشود والوسائل الكفيلة بتحقيقه بأقل تكلفة ممكنة وفي الوقت المناسب ولاسيما أن الأعباء التي ألقيت على عاتق الدولة جسيمة جداً، ولا يمكن تحقيقها بصورة عشوائية وعفوية.

    التنظيم الإداري: هو من الوظائف المهمة التي تلقى على عاتق الإدارة العامة وذلك لكثرة الحاجات المستجدة للمواطن ولندرة المواد الأولية التي تخدم إشباع هذه الحاجات. ويعد التنظيم من أهم المصادر التي تؤدي إلى تحقيق الوفر عن طريق استغلال الطاقات البشرية ومنع تبعثر الجهود وتعارضها. لذلك يجب على الإدارة دراسة الأعمال التي تهمها وتحليلها من أجل تحقيق أهدافها واستبعاد جميع الأعمال والإجراءات غير المفيدة، ومن ثم يجب توزيع هذه الأعمال على الأشخاص الذين عليهم القيام بها وتحديد المسؤوليات التي تقع على عاتقهم والعلاقات القائمة فيما بينهم.

    القيادة الإدارية: إن القيادة هي العصب الحساس في كل مفصل من مفاصل الإدارة العامة، والقائد الإداري يقوم بدور بارز في نجاح الأجهزة الإدارية أو إخفاقها في الوصول إلى أهدافها، فبكفاية القائد ودرايته يمكن الوصول بالمرفق العام إلى بر الأمان وبإهماله وعدم الاهتمام به يكون دماره. لذلك يجب على الحكومات العناية باختيار القادة الإداريين ومتابعة تدريبهم وزيادة خبراتهم وقدراتهم من أجل ضمان استمرار المرفق العام في أداء مهمته.

    التنسيق: يقع على عاتق القائد الإداري مهمة التنسيق بين عناصر الإدارة الواحدة عن طريق إشراك المرؤوسين في وضع الخطط أو في اتخاذ القرارات... ويمكن أن يكون التنسيق بين الإدارة والسلطة السياسية والهيئات المحلية والجماعات ذات المصلحة.

    الاتصال: تتم عملية الاتصال من قبل الرئيس الإداري عن طريق إعلام المرؤوسين بما تم تنفيذه من خطط المشاريع التي يعطيها الأولوية والتعديلات التي تفرضها المستجدات والصعوبات التي تعترض تنفيذ مشروع من المشاريع. وكذلك يمكن للمرؤوسين أن يعلموا رئيسهم بكل أمر يرون أنه ذو نفع، أو يلحق ضرراً بالمرفق، ولكن يجب أن يحدث الاتصال عن طريق القنوات التي تحافظ على تدرج السلم الإداري أي إنه يجب ألا يتخطى المرؤوسون رؤساءهم المباشرين إلا في حالات الضرورة والاستعجال.

    الرقابة: إن الرقابة هي الوظيفة الاستراتيجية الحساسة داخل الكيان الإداري لأنها تتعلق بالتخطيط والتنظيم وتحديد المسؤولية وتنقل للقائد الإداري جميع المعلومات التي تتعلق بتنفيذ الخطط وبلوغ الأهداف المنشودة.

    وللرقابة ثلاثة أنواع، إدارية، وقضائية، وسياسية. وكل واحدة منها تمارسها جهة متخصصة مختلفة ومستقلة عن غيرها.


    تفظلي هذا الرابط ربما تجدين فيه معلومات اكثر

    http://elmaghrby.com/tests/1.ppt
     
  4. karimilia

    karimilia عضو مميز

    رد: الى كل من يريد مساعدتي

    شكرا شكرااااااا لكم اخوتي
    yembo...hadino
    حقاا فرحت جداا بمساعدتكم
    معلومات كثيرة..i'm so happy...شكرا لكم مرة اخرى
     
  5. دومي إبراهيم

    دومي إبراهيم عضو مميز

    رد: الى كل من يريد مساعدتي

    Man does what he can, and God what He wills .He is unworthy who lives only for himself. And do good and cast it into the sea