المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

الموضوع في 'المنتدى الإسلامي' بواسطة كريم39, بتاريخ ‏30 مارس 2010.

  1. كريم39

    كريم39 عضو جديد

    المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية


    لا يرى رئيس المجلس الإسلامي الأعلى الدكتور الشيخ بوعمران مانعا من ظهور النساء المحجبات من غير خمار في صور الوثائق البيومترية مثلما هو محتمل، معتبرا ذلك ضمن إملاءات العولمة "هناك أمور تأتينا من العالم نأخذ بها".

    قال رئيس المجلس الإسلامي الأعلى أمس على هامش انعقاد الملتقى الدولي حول "الإسلام والعلوم العقلية بين الماضي والحاضر"، ردا على أسئلة الصحفيين بخصوص إمكانية منع صور النساء المحجبات بالخمار في الوثائق البيومترية "ليس لنا (المجلس الاسلامي الأعلى) موقفا من كل شيء، نحن نفتي في الدين أما هذه الإجراءات الإدارية ففيها قوانين"، معتبرا أن رجال القانون هم أقدر على الرد على هذه المسائل، حيث قال "هذا تصرف إداري تسهيلا لمهمة تشمل العالم بأسره"، معترفا أن هناك مسائل تفرض على الدول فرضا تمليها ظروف عالمية تتجاوز الأمور الدينية حسبه "كل دولة فيها قوانين وضعية هي حرة فيها"، مجددا موقف المجلس الذي ينظر في الأمور الدينية المستجدة وليس في القضايا الإدارية "نحن نفتي في الدين وليس في القانون".

    وعن أمور الخمار والحجاب قال الدكتور بوعمران "ديننا دين حياء ونحن أهل حياء، ولا يهمنا أن تلبس المرأة قبعة أو طاقية أو خمارا أو تخرج حتى دون حجاب فهي حرة في ذلك، المهم أن تكون مصلية ومتخلقة وصاحبة حشمة".

    وفي كلمته في افتتاح أشغال ملتقى "الإسلام والعلوم العقلية بين الماضي والحاضر" أكد الدكتور بوعمران أن الملتقى هو "رد" على تساؤلات بعض المفكرين حول مدى انسجام الإسلام مع العقل ومدى إسهامه في الحضارة العالمية، معتبرا تلك التساؤلات ناتجة عن قلة الاطلاع على الثقافة الإسلامية من بداية ظهورها وغياب الاهتمام بها من قبل بعض الباحثين والعلماء والإعلاميين خاصة في العالم الغربي، وأشار إلى أن القرآن الكريم والسنة النبوية كلاهما "حثا على أهمية العلم والمعرفة والبحث والاطلاع في العلم العقلي".

    في موضوع آخر كشف الشيخ بوعمران أن المجلس قدم تقريرين أنجزهما عن دار الإفتاء التونسية بمناسبة زيارة نائب رئيسه إلى تونس الشيخ محمد الشريف قاهر الذي اطلّع على هيكلة وسير دار الإفتاء التي تريد الجزائر أن تستقي منها مثالا لمؤسسة مفتي الجمهورية التي تأخر إنشاؤها، حيث قال "من يحق له الإفتاء لا بد أن تكون له ثقافة راسخة في الإسلام والثقافات الأخرى إضافة إلى صفات الإمام من التقوى والتفسير والحديث والأدب وكل ما يتعلق بوظيفته لأنه ينقل الإسلام الصحيح إلى الجمهور"، حيث يرى رئيس المجلس الإسلامي الأعلى أن أفضل طريقة لاختيار المفتي هي المسابقة.
     
  2. ucanchange

    ucanchange مشرف المنتديات الرياضية

    رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

    ماذا تنتظر من حكم يسوق للفسق و الفجور
     
  3. رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

    وعن أمور الخمار والحجاب قال الدكتور بوعمران "ديننا دين حياء ونحن أهل حياء، ولا يهمنا أن تلبس المرأة قبعة أو طاقية أو خمارا أو تخرج حتى دون حجاب فهي حرة في ذلك، المهم أن تكون مصلية ومتخلقة وصاحبة حشمة".
    أي حياء وأي حشمة وأي أخلاق إن كانت تخرج المرأة متزينة متبرجة تلفت أنظار كل من تمر عليهم.
     
  4. رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

    وعن أمور الخمار والحجاب قال الدكتور بوعمران "ديننا دين حياء ونحن أهل حياء، ولا يهمنا أن تلبس المرأة قبعة أو طاقية أو خمارا أو تخرج حتى دون حجاب فهي حرة في ذلك، المهم أن تكون مصلية ومتخلقة وصاحبة حشمة".
    أي حياء وأي حشمة وأي أخلاق إن كانت تخرج المرأة متزينة متبرجة تلفت أنظار كل من تمر عليهم.
     
  5. رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية



    السلام عليكم ورحمة الله


    نستشف أن الدكتور أبو عمران الذي كان يعتبره الكثير رجلا مهما و محترما يخاف الله

    طبعاً قبل هذا المقال لم يعد كذلك إذ يتجرؤ على هذا الكلام الخطير

    ويفتي من منطلق أسرته ومحيطه بدل الافتاء من الكتاب والسنة

    ونقول له :

    إذا كان رب العباد يوجب ارتداء الحجاب

    فمن انت ايها المخلوق لتبيح نزعه ايا كانت الظروف

    اتق الله قبل أن تلقاه فيحاسبك على هذا الكلام

    ولا ينفع يومئذ مال ولا سلطان ولا منصب إلا من أتى الله بقلب سليم

    و كفاك تجرءا على شريعة الله ، فالله يمهل ولا يهمل .

    لا إله إلا الله محمد رسول الله


     
  6. ucanchange

    ucanchange مشرف المنتديات الرياضية

    رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

    الدكتور الشيخ بوعمران يوضّح أنه لا يجوز للمرأة الكشف إلاّ عن وجهها
    ''زرهوني مسؤول عن تصريحاته والداخلية لم تستشرنا''
    [​IMG] [​IMG] [​IMG] [​IMG] نفى الدكتور بوعمران الشيخ، رئيس المجلس الإسلامي الأعلى، ما تداولته الصحافة الوطنية، أول أمس، بخصوص عدم معارضته كشف المرأة الجزائرية لأذنيها وشعرها، لاستخراج جواز السفر البيومتري وبطاقة التعريف الوطنية.
    أكّد رئيس المجلس الإسلامي الأعلى، في تصريح خاص لـ''الخبر''، أن ''وجه المرأة فيه إجماع على كشفه، وما عدا ذلك لا يجوز''، موضّحا أن ''الحجاب هو فرض على المرأة المسلمة''. لكنّه لم يخف وجهة نظره الشخصية المتعلقة بحرية المرأة الكاملة في الالتزام بالحجاب من عدم ذلك.
    وقال الشيخ بوعمران إنه ''ليس الحجاب هو الذي يُحصّن المرأة فقط وإنما أيضا زينتها وتقواها وسيرتها''. مؤكدا أن المتطلبات الأمنية التي فرضتها المنظمة الدولية للطيران المدني تعود إلى خوف الغرب من المرأة التي ترتدي النقاب (البرقع). وانتقد في ذات السياق الدول الغربية بسماحها للمرأة المسيحية واليهودية بتطبيق مبادئ دينها من خلال سترها لرأسها وشعرها وأذنيها في الصور البيومترية، بينما تمنع المسلمة من ذلك. وأضاف الدكتور بوعمران أن الإسلام يحث المسلم والمسلمة على التقوى والاحتشام، أما الأمور الإدارية حول تغطية الوجه أو كشفه فيرجع لها الاختيار.
    وعلق المتحدث على تصريح السيد نور الدين يزيد زرهوني، وزير الدولة وزير الداخلية والجماعات المحلية، حول اشتراط صور المرأة بدون خمار في بطاقات التعريف الوطنية وجوازات السفر البيومترية، بالقول إن الوزير ''مسؤول عن تصريحاته''، موضحا ''أنا أتكلم عن ديننا'' الذي يحدد أن المرأة تكشف عن وجهها وكفيها فقط. وبخصوص ما إذا شاورت وزارة الداخلية المجلس الإسلامي الأعلى في الأمر، باعتباره هيئة استشارية تابعة لرئاسة الجمهورية، نفى الدكتور بوعمران ذلك وقال: ''لا أحد شاورنا، وليس لدينا إشكالية في إبداء رأينا''.
    من جهته، اعتبر الشيخ محمد شريف قاهر، عضو المجلس الإسلامي الأعلى ورئيس لجنة الفتوى، في تصريح لـ''الخبر''، أن ''عورة المرأة كل جسدها ما عدا الوجه والكفين''، موضحا أن ''كشف الوجه الشرعي - من منبت الشعر إلى الذقنين ومن الصدغين- فهو جائز، أما إظهار شعرها فهذا غير جائز''.
    وفي هذا السياق، أكدت لنا شخصية أوروبية، رفضت ذكر اسمها، أن أوروبا لم تشترط على مقيميها من المسلمين نزع الخمار لاستخراج جوار السفر البيومتري أو بطاقة الهوية (التعريف) أو رخصة السياقة، وأكد أن الولايات المتحدة الأمريكية طلبت، بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر، من دول الاتحاد الأوروبي تغيير جوازات سفر مواطنيها إلى بيومترية بهدف الحد من الأعمال الإرهابية فقط على أراضيها، موضحا أنه ولا دولة أوروبية اشترطت على المرأة المسلمة نزع خمارها ولا على المسلم حلق أو قص لحيته. وأضاف أن فرنسا هي الدولة الوحيدة التي اشترطت خلع خمار المرأة المسلمة، والكشف عن أذنيها وشعرها، في مسلسل طويل لمسخها عن دينها ''الإسلام''



    المصدر http://www.elkhabar.com/
     
  7. راية الإصلاح

    راية الإصلاح مشرفة منتدى الطالبات

    رد: المجلس الإسلامي الأعلى لا يعارض نزع الخمار في صور الوثائق البيومترية

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    من فضلكم لا تنشروا مثل هذه المقالات السخيفة التي تدل على أن صاحبها ليست له علاقة بالدين غير ما تراه عنيه من قشور

    الله يهدينا و يهديه

    إن كنتم ناقلين فانقلوا كلام علماء ربانين خير من هذه المهزلة التي لا تعبر إلا عن رأي صاحبها