الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

الموضوع في 'منتدى الحوار العام' بواسطة هشام الأسمر, بتاريخ ‏4 ابريل 2010.

  1. هشام الأسمر

    هشام الأسمر عضو مميز

    الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه
    هل تلوّث المجتمع وخربت النفوس حتى يكون لسوء الظن والشك بالآخرين دواعي لا مندوحة عنها و خياراً لا غنى عنه..؟!
    هل سوء الظن مرض نفسي و داء اجتماعي أم ذكاء اجتماعي محمود..أم سلوك فطري...؟!!
    هل الشك فضيلة يحفظ للمرء خطوطه الخلفية أم أنه سوء طوية ونية ..؟ّ
    لماذا نشك بالآخرين وإلى أي درجة ينبغي أن يكون هناك هامش للشك والحذر من الآخرين حتى لا نقع ضحايا غفلة ...؟!
    هل حسن الظن يكفي لبناء علاقة إنسانية مع الآخرين ..؟ وهل طيّب القلب السبهللة محبوب أم مستغَلّ ومستغفَل من الآخرين ...؟
    هل يجوز للمسلم أن يقع في عرض أخيه بحجة أن سوء الظن من حسن الفطن...؟!
    أين تقع هذه الآية من سورة الحجرات من هذا السلوك " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ "
    هل العلاقة الإنترنتية كافية للتعرف بالآخرين و معرفتهم على حقيقتهم...أم أن الشك وسوء الظن يبقى سيد الموقف؟
    إخواني أخواتي

    " بانتظار آرائكم في هذا الموضوع الاجتماعي الحساس "
     
  2. اسماء46

    اسماء46 عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    السلام عليكم اخي هشام
    ان الظن هو مرض يصيب الانسان وهو في اغلب الاحيان ناتج عن عدم الثقة بالنفس
    لذلك على الشخص ان لا يظلم اخاه حتى يتاكد من شكوكه ولا كن هذا لا يعني ان يثق ثقة عمياء بالناس وخصوصا في الزمن الذي نعيش فيه لم يعد الانسان يفرق بين صديقه وعدوه
    اما بخوص العلاقات عبر الانترنت فهي ليست كافيه لتتعرف على شخص حتى لو استعملت كل الوسائل المتاحه مثل المايك والكام لان الانسان بطبيعته لا يبين عيوبه بل يظهر المحاسن فقط لجلب الانتباه ومع الوقت تكتشف اشياءا ومواضيعه يمكن ان تصدمك فنصيحة مني ابتعدوا عن الصداقات عبر الانترنت واعني بالصداقة الصداقة من نفس الجنس لان الاخرى كلنا نعلم انها حرام وليس هنالك داعي من الحديث عنها
    اشكرك اخي على موضوعك الرائع والي مزيد من التالق
    تقبل مروري
     
  3. هشام الأسمر

    هشام الأسمر عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    اشكرك اختي الكريمة " اسماء " على مرورك المميز وعلى اضافتك القيمة
    ولو انني اختلف معك في نقطة وهي دعوتك لأن نجتنب الصداقة عبر النت خاصة إذا تعلق الأمر بشخصين من نفس الجنس
    فإنني لا ارى في ذلك سوء خاصة إذا كانت صداقة من اجل ما يرضي المولى عز وجل
    ام ان أغلب الصور التي نرسمها عن اصدقائنا عبر النت تعتبر بعيدة كل البعد عن الحقيقة وعن الواقع ؟

    مشكورة اختي مرة اخرى على المرور
     
  4. فيلسوفة2

    فيلسوفة2 عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    يرايي ان هناك شك محمود وشك مدموم فلابد من بعض الشك حتى نضمن سلامتنا وكلما كان الشك في حدود كان دكاءا اجتماعيا وان زاد عن الحد المطلوب اصبح مرضا نفسيا تنعدم الثقة لتنقلب حياتنا هما وكمدا ولا نجد للسلام مع انفسنا سبيلالالا

    طرح حساس يحتاج الى تفاعل اكبر حتى تعم الفائدة

    ننتظر منك المزيد من التالق تقبل مروري
     
  5. عبدو بن صالح

    عبدو بن صالح عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    السلام عليكم.
    الشك والظن موضوع أعتبره من مواضيع الساعة رغم وروده في القرآن الكريم،
    فالشكر للأخ هشام الأسمر على طرحه هدا الموضوع،
    أعتبره من مواضيع الساعة لما نلاحظ في المجتمعات من هشاشة سبل وقنوات التواصل،
    هده الهشاشة أجد من بين أسبابها سوء الفهم الحاصل بين المتواصلين،
    وسوء الفهم يأتي نتيجة للظن والشك، الدي يأتي لإنعدام التثبت والتأكد من حقيقة الأمور،
    والتأكد وتقصي الحقائق من الأمور التي لا تستهويها نفوسنا،
    بل إن نفوسنا تميل إلى تأويل الأمور حسب رغباتنا وأهواءنا، فنقع في الشك والظن
    وفيم يلي سأحاول الرد على بعض تساؤلات الأخ هشام الأسمر
    هل حسن الظن يكفي لبناء علاقة إنسانية مع الآخرين ..؟
    أعتقد أنه يكفي إدا ما تحصن –حسن الظن- بأخد الحيطة والحدر، فالمؤمن كيس فطن.
    وهل طيّب القلب السبهللة محبوب أم مستغَلّ ومستغفَل من الآخرين ...؟
    أعتقد أنه محبوب من طرف البعض ومستغل من طرف البعض الآخر،
    لهدا أرى أن عليه إدخار طيبة القلب مع النوع الثاني لإستغلالها مع النوع الأول.
    هل يجوز للمسلم أن يقع في عرض أخيه بحجة أن سوء الظن من حسن الفطن...؟!
    سوء الظن من حسن الفطن. أهده آية قرأنية كريمة، أم حديث شريف، أم حكمة أم قول مأثور.
    فهده أول مرة تطرق أدني هده العبارة، فإن لم تكن لا آية قرأنية كريمة ولا حديث شريف،
    فإني أعتقد أن الوقوع في عرض الغير لا يليق بمسلم ولا بعاقل بالغ،
    والكل يعلم حكم الغيبة وحد القدف في الإسلام.

    رأت الأخت فيلسوفة2 أن هناك شك محمود لابد منه حتى نضمن سلامتنا،
    وأنه دكاءا اجتماعيا.
    هدا النوع من الشك الدي دكرتة الأخت أرى أنة من الأحسن عدم التصريح به وعدم الإعلان عنه،
    وعدم الإعتماد عليه في إبداء الرأي أو في أصدار الأحكام وإتخاد القرارات،
    ما لم نتأكد من حقيقة الأمر محل الشك والظن.
    أما عن وصفها إياه -الشك- بأنة من الدكاء الإجتماعي،
    فإني أرى أن الشك في غير محله أكرر الشك في غير محله دكاء إجتماعي حقا لكنه دكاء سلبي،
    لأن إلتماس الأعدار للغير من الدكاء الإجتماعي أيضا،
    و إلتماس الأعدار يتنافى والشك.
    فأيهما أكثر إيجابية الشك أم إلتماس الأعدار مع أخد الحيطة والحدر.
    كان هدا بكل ثقة وبكل تواضع رايي وما جادت به قريحتي،
    أرجو أن يكون تفاعلي في صلب الموضوع ولم يحد عنه.
    السلام عليكم.
     
  6. عبدو بن صالح

    عبدو بن صالح عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    السلام عليكم.
    الشك والظن موضوع أعتبره من مواضيع الساعة رغم وروده في القرآن الكريم،
    فالشكر للأخ هشام الأسمر على طرحه هدا الموضوع،
    أعتبره من مواضيع الساعة لما نلاحظ في المجتمعات من هشاشة سبل وقنوات التواصل،
    هده الهشاشة أجد من بين أسبابها سوء الفهم الحاصل بين المتواصلين،
    وسوء الفهم يأتي نتيجة للظن والشك، الدي يأتي لإنعدام التثبت والتأكد من حقيقة الأمور،
    والتأكد وتقصي الحقائق من الأمور التي لا تستهويها نفوسنا،
    بل إن نفوسنا تميل إلى تأويل الأمور حسب رغباتنا وأهواءنا، فنقع في الشك والظن
    وفيم يلي سأحاول الرد على بعض تساؤلات الأخ هشام الأسمر
    هل حسن الظن يكفي لبناء علاقة إنسانية مع الآخرين ..؟
    أعتقد أنه يكفي إدا ما تحصن –حسن الظن- بأخد الحيطة والحدر، فالمؤمن كيس فطن.
    وهل طيّب القلب السبهللة محبوب أم مستغَلّ ومستغفَل من الآخرين ...؟
    أعتقد أنه محبوب من طرف البعض ومستغل من طرف البعض الآخر،
    لهدا أرى أن عليه إدخار طيبة القلب مع النوع الثاني لإستغلالها مع النوع الأول.
    هل يجوز للمسلم أن يقع في عرض أخيه بحجة أن سوء الظن من حسن الفطن...؟!
    سوء الظن من حسن الفطن. أهده آية قرأنية كريمة، أم حديث شريف، أم حكمة أم قول مأثور.
    فهده أول مرة تطرق أدني هده العبارة، فإن لم تكن لا آية قرأنية كريمة ولا حديث شريف،
    فإني أعتقد أن الوقوع في عرض الغير لا يليق بمسلم ولا بعاقل بالغ،
    والكل يعلم حكم الغيبة وحد القدف في الإسلام.

    رأت الأخت فيلسوفة2 أن هناك شك محمود لابد منه حتى نضمن سلامتنا،
    وأنه دكاءا اجتماعيا.
    هدا النوع من الشك الدي دكرتة الأخت أرى أنة من الأحسن عدم التصريح به وعدم الإعلان عنه،
    وعدم الإعتماد عليه في إبداء الرأي أو في أصدار الأحكام وإتخاد القرارات،
    ما لم نتأكد من حقيقة الأمر محل الشك والظن.
    أما عن وصفها إياه -الشك- بأنة من الدكاء الإجتماعي،
    فإني أرى أن الشك في غير محله أكرر الشك في غير محله دكاء إجتماعي حقا لكنه دكاء سلبي،
    لأن إلتماس الأعدار للغير من الدكاء الإجتماعي أيضا،
    و إلتماس الأعدار يتنافى والشك.
    فأيهما أكثر إيجابية الشك أم إلتماس الأعدار مع أخد الحيطة والحدر.
    كان هدا بكل ثقة وبكل تواضع رايي وما جادت به قريحتي،
    أرجو أن يكون تفاعلي في صلب الموضوع ولم يحد عنه.
    السلام عليكم.
     
  7. فيلسوفة2

    فيلسوفة2 عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    مشكور الاخ عبدو بن صالح على اثرائك للموضوع ونقدك لرايي لكن ما قصدته انا بالشك المحمود هوا الحدر والحيطة اي لا تكن هناك ثقة عمياء في التعامل مع الغير ونحن امة الوسط فلا نعدم الشك من قاموسنا ولا نفرط فيه لان الافراط في الشك يصبح مرضا
    وادا فعلنا دلك سيجنا على انفسنا لنعيش العزلة والوحدة


    مزيدا من الثقة والصراحة اخي تقبل احترامي
     
  8. عبدو بن صالح

    عبدو بن صالح عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    شكرا الأخت فيلسوفة2 على هدا التوضيح لرأيك،

    هدا التوضيح الدي أظهر وأبرز تقارب وجهات النظر بيننا،

    هدا التوضيح الدي زاد ثقتنا بأنفسنا وببعضنا،

    الشيء الدي بفتح شهيتنا للمشاركة بأرائنا في إثراء المواضيع المطروحة بمنتدانا

    وكما دونت مزيد من الثقة والصراحة
    الأخ هشام الأسمر، الأخت فيلسوفة2 وكل الإخوة الأعضاء تقبلو إحترامي وتقديري​
     
  9. هشام الأسمر

    هشام الأسمر عضو مميز

    رد: الشك وسوء الظن مرض أم ذكاء ... ؟؟

    اشكرك اختي الكريمة " فيلسوفة 02 " على مرورك الجميل والطيب فحقيقة ان الظن او الشك والثقة في الأخرين في حدود نرسمها نقوم عليها فلا نتجاوزها يعتبر ذلك منا ذكاءا وحسن تصرف نضمن به سلامتنا من كيد من سيستغلون ثقتنا ومن جهة اخرى نضمن به عدم الوقوع في سوء الظن اتجاه من لهم حسن النوايا من وراء تعاملهم وأيانا
    فاحسنت اختي فلقد اظهرت قمة الذكاء في تعاملك مع موضوع حساس كهذا اشكرك مرة اخرى على المرور

    كما لا أنسى ان اشكر اخي الفاضل " عبدو بن صالح " على مروره المتميز وعلى إطرائه وإضافته الرائعة للموضوع كما ارى ان اجاباتك على تساؤلاتي كانت موفقة الى حد كبير وهي تظهر حسن درايتك الشبه ملمة بالواقع المعاش من خلال تجربتك التي تتجسد وتتجلى في اجاباتك الموفقة على التساؤلات . فقط اشير الى كلمة الفطن الواردة هناك فأعني بها الذكاء والفطنة واشكرك مجددا اخي الفاضل عبدو على المرور وتاكد من انك لم تحد بتفاعلك عن صلب الموضوع بل كان إنماءا له و توضيحا .