السعوديون يهجرون البحر ويشجعون الجزائر

ucanchange

مشرف المنتديات الرياضية
ترقب وانتظار تسود المملكة في انتظار مباراة محاربي الصحراء الأولى أمام سلوفينا.





Eurosport

جدة: خاص (يوروسبورت عربية)
لم يكن الجمعة عاديا على السعوديين كغيرهم على وجه البسيطة، وعلى غير عادتهم هجروا البحر في جدة والدمام والخبر والجبيل والجنوب وبقية المناطق الواقعة على البحر الأحمر وبحر العرب والخليج العربي، وكذلك ممن اعتادوا الخروج والنزهة للمنتزهات والرحلات البرية على رغم يوم إجازتهم الأسبوعية.
وتسمروا أمام الشاشات الفضية في وقت باكر لمتابعة حفل افتتاح كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا، ومباراة المنتخب المستضيف أمام منتخب المكسيك، ومن ثم متابعة مباراة منتخبي الأوروجواي وفرنسا، واختلفوا في التعبير عن أول أيام البطولة سواء من حيث حفل الافتتاح أو المباراتين في أول أيام الاستحقاق العالمي الأبرز في العالم.
لكن أغلبهم أبدى امتعاضه وغضبه من انقطاع الإرسال غير مرة خصوصا في شوط المباراة الأول، لكن سرعان ما تنفسوا الصعداء بعد عودته أملين أن لا يتكرر ذلك في الأيام المقبلة.
وأكد كثير منهم أن حفل الافتتاح جاء مبسطا يحاكي الظروف الحقيقية والإمكانات الفنية المتوفرة في أفريقيا، وغاب عنها التكنولوجيا المتطورة والإمضاءات والألعاب النارية التي تميزت بها افتتاحيات المونديالات عادة كون الافتتاح جاء وقت الظهيرة.
وتفاوتت أراء السعوديين تجاه حفل الافتتاح لكن أغلبهم أجمع أن مباراة الافتتاح الأولى جاءت جيدة في مستواها خصوصا في شوطها الثاني، متمنيا تأهل منتخب جنوب إفريقيا معللين ذلك بأن دخول المنتخب المستضيف يمنح البطولة نكهة جماهيرية وحماسا منقطع النظير، ولم ترق لهم المباراة الثانية إذ كانوا يتوقعون أن تكون في قمتها خصوصا من الجانب الفرنسي.
ولم يخف السعوديون أمانيهم بأن يتابعوا مباراة قوية في اليوم الثاني للبطولة، خصوصا مقابلتي الأرجنتين ونيجيريا، وفي الثانية انكلترا وأميركا، بينما لم تأخذ مقابلة كوريا الجنوبية واليونان اهتماما كبيرا على رغم أنهم تمنوا فوز كوريا كونها ممثل آسيا.
ويترقب السعوديون ممثل العرب في مقابلة الغد أمام منتخب سلوفينيا بشغف، وأكدوا وقوفهم إلى جوار محاربي الصحراء، ودعمهم بقوة متمنين أن يحققوا نتائج ايجابية في أولى مواجهاتهم في مونديال جنوب إفريقيا، وأعلنوا أنهم سيتسمرون أمام الفضائيات لمتابعة الحدث وسيقومون بتهنئة الجالية الجزائرية العاملة في السعودية خصوصا وأن كثيرا منهم سيتابعها في المحال والكافيهات والاستراحات التي يكثر فيها متابعة الجزائريين لمباراة منتخب بلادهم.
وأكد المدرب السعودي عمر الحامدي ثقته الكبيرة في رابح سعدان وأبنائه في المباراة الأولى مؤكدا أنهم يمتلكون المستوى الفني والمهاري والروح المعنوية التي ستقودهم إلى تحقيق النتيجة الايجابية، طالبا منهم الثقة في إمكاناتهم واللعب من أجل الفوز.



من أحمد أبو اليزيد

Eurosport
 
أعلى