أتباع إبليس وجهنم




السلام عليكم

الكاتب مؤمن مصلح (شغل عقلك)

الوعي مطلوب وليس للإنسان فقط ولكن للجن أيضا؟؟؟

أتباع إبليس وجهنم

هذه المقالة موجهة ليس فقط لبعض القراء من البشر ولكن أيضا لبعض القراء من أتباع إبليس وليسوا من البشر وهم من أتباعه
الذين وصلتهم هذه المقالة

قال الله تعالى : ( قَالَ أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ ) -سورة الأعراف - سورة 7 - آية 14

قال الله تعالى : ( قَالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ ) - سورةالأعراف - سورة 7 - آية15

قال الله تعالى : ( قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيم َ ) - سورة الأعراف - سورة 7 - آية16

قال الله تعالى : ( ثُمَّ لآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَائِلِهِمْ وَلاَ تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِين ) - سورة الأعراف - سورة 7 - آية17

قال الله تعالى : ( قَالَ اخْرُجْ مِنْهَا مَذْؤُومًا مَّدْحُورًا لَّمَن تَبِعَكَ مِنْهُمْ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكُمْ أَجْمَعِينَ )- سورة الأعراف - سورة 7 - آية18



قال الله تعالى : ( قَالَ اذْهَبْ فَمَن تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاء مَّوْفُورًا ) سورة الإسراء - سورة 17 - آية 63


قال الله تعالى : ( لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكَ وَمِمَّن تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ )سورة ص - سورة 38 - آية85


نلاحظ من هذه الأيات الكريمة أن إبليس لا يزال من المنظرين وأنه لا يوجد حكم قطعي أنه بالتأكيد داخل إلى جهنم

وقال الله تعالى : (لَّمَن تَبِعَكَ مِنْهُمْ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكُمْ أَجْمَعِينَ )
قال الله تعالى : (فَمَن تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاء مَّوْفُورًا )

الملاحظ في المذكور أن جهنم ستمتلأ بالتابعين لإبليس وأن إبليس غير محدد مصيره

أما هذه الأية الكريمة والتي لم يفهما البعض

قال الله تعالى : ( لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكَ وَمِمَّن تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ )

الأية الكريمة مذكور بها (منك ) وليس مذكور بها تحديدا هو أي إبليس ولكن المذكور جزء أو أمرا ما من إبليس
هذا يعني ربما البعض من ذرية إبليس أو ربما البعض من إبليس ستمتلئ بهم جهنم وغير مذكور إبليس معهم

لوجاء الكلام مثلا وكان إبليس من أهل النار لفهمنا المعنى أنه داخل لا محالة لجهنم
إن إبليس من الكافرين ولكنه حالة خاصة لأنه طلب من الله تعالى كحالة خاصة أن يمهله ليوم الدين مقابل أن يكون إبليس الشر والضلالة والبلاء والعقوبة لبني أدم

لماذا إبليس لم يتوب
إبليس وقع بين خيارين إما أن يعترف بالإنسان ويخضع للإنسان ويفقد شيئا من مكانته عند الله تعالى
أو يغامر وهو يملك الكثير من الأوراق الرابحة وعندها يتخلص من الإنسان والخضوع للإنسان ويستعيد مكانته
والأوراق الرابحة بيد إبليس كثيرة فقرر المغامرة
إبليس يعلم مسبقا أن بني أدم قد يفسدوا في الأرض وأن بني أدم يتبع الأهواء والشهوات
و ربما كان يعلم أن بني أدم يطيع المجتمع وطبعا إبليس يعلم أن أنه أكثر خبثا من بني أدم وأن بني أدم بالنسبة له معظمهم ساذجين
وكما أنه إبليس يعلم أنه يمتلك الكثير من المؤهلات المتفوقة على بني أدم مثل أنه يستطيع أن يرانا ولا نراه وانه يمتلك أن يأتي بني أدم من اليمين والشمال والخلف ومن
بين أيديهم وبصوته وبخيله ورجله المهم واضح أن يمتلك الكثير من المؤهلات للنصر فقرر المغامرة ولأن حساب الزمن يختلف فليس له هذه المغامرة من ناحية الزمن
شيئا كبيرا كما قد نعتقد بالنسبة لنا

وأيضا رغم هبوط إبليس بعد أن رفض السجود لكنه تمكن من أن يوسوس لأدم وزوجته وهما في الجنة وربما عن بعد يوسوس عن طريق العقل مما يؤكد أنه يمتلك
أمكانيات كبيرة

وحسب رأيي والله العليم أعلم

بعد أن رفض إبليس السجود لأدم وصمم على ذلك ، لعن الله تعالى إبليس فأختارإبليس العند والتكبرو المغامرة بدلا من الإستغفارو التوبة وفقد إبليس من بعد هذا
الإختيار أي مجال للتوبة والإستغفار إلى يوم الدين

وحسب رأيي والله العليم أعلم

كلمة الهبوط لاتعني فقط الخروج من الجنة ولكنها تعني أيضا النزول لمستوى أدنى من المعيشة

من ناحية أخرى ذكر في القرأن الكريم من حيث المعنى وصف لطباع إبليس وهي التكبر والعند فطباعه من العوامل التي جعلت يقرر المغامرة

أتوجه لأتباع إبليس من الإنس والجن
القضية بالنسبة لإبليس مصيرية هو يستخدم أتباعه بشراسة ، يكون أو لا يكون إما إبليس وإما البقية
وكل من أتبعه للأخر فمذكورا في القرأن الكريم بمعنى أنهم سيكونوا في جهنم
يضحك إبليس على بني أدم لأنهم لا يروه فهو بالنسبة لهم وهم أو خيال أو قصة من الخيال
ولكن السؤال كيف يضحك إبليس على المخلوقات الفضائية الأخرى أوالجن من أتباعه
هل هم أيضا لا يروه وإذا كانوا لا يروه لماذا يطيعوه ولماذا يعادون بني أدم
حتما أتباعه تحت سيطرته ولكن كيف لا يدركوا أن مصيرهم النار لو تبعوه للأخر
كيف يضحك عليهم
بالتاكيد هو يضحك عليهم وكما ذكر في القرأن الكريم من حيث المعنى أن الجن أيضا مخيرين
ولكن كيف تمكن إبليس أن يضحك على قسم من الجن
هل كتب لهم كتاب ديني وأدعى أن هذه الكتاب من عند الله تعالى مثلا
هل للجن شهوات وأهواء
هل عاقب الله تعالى بعض الجن بالغشاوة على البصيرة كما يعاقب الله تعالى البعض من بني أدم بالغشاوة على البصيرة

وأخيرا هل لو قرأ اتباع إبليس من الجن أو من المخلوقات الفضائية الأخرى هذه المقالة سيستفيدوا شيئا ، لو أتبعوه للأخر هم بنص القران الكريم المحفوظ من حيث المعنى
سيكونوا في جهنم
هل لو فهموا أن القرأن الكريم محفوظ ومفصل وفي القرأن الكريم ذكر لمصير إبليس ومصير أتباعه يتعظوا؟؟؟
وأخيرا هل البعض من أتباع إبليس يقرؤون العربية

طبعا رأيي الشخصي وهو غير مذكور في القرأن الكريم أن إبليس وأتباعه وكذلك الملائكة المسؤولين عنا يقرؤوا أفكارنا وعلى ضوء قراءة أفكارنا تتحدد طريقة التعامل
معنا
هذا يعني أن البعض من أتباع إبليس يجب أن يفهم العربية وربما يصحى لنفسه وما دام القرأن الكريم محفوظ فكل ماجاء فيه هو النور والحق

هذه هي رسالتي لأتباع إبليس من الإنس والجن

إبليس يضحك على أتباعه ويهمه نفسه أولا هوالأن في مغامرة ومستعد أن يرمي كل أتباعه في جهنم حتى يخلص نفسه من العذاب ويستعيد مكانته
فلماذا يتبعوا ذلك العنيد المتكبر هو من الأساس مخلوق سيء وقد وقع في عداء لبني أدم لأنه من الأساس ليس مخلوق جيد
فلماذا يتبعوه وهل يكون الشكل مناسبا إذا نجا إبليس من العذاب والإحتمال موجود وحسب رأيي الشخصي إذا أستمر الحال هكذا فإن الإحتما ل ربما كبيرا ، وقد تجده بعدها
تجده مرتاحا في
مجرة ميامي أو مجرة هاواي ويتمتع بالشيطانات وأتباعه من الإنس والجن في جهنم ؟؟؟

لماذا المعاداة لبني أدم من بعض أتباع إبليس وعدم الوقوف بجانب بني أدم ضدإبليس مادام إبليس يضحك على أتباعه ويريد لهم الشر

مزيدا من الوعي مزيدا من الوعي مزيدا من الوعي فمادام القرأن الكريم محفوظ فلا حجة من بعدها ولم يحفظ القرأن الكريم كي نهجره أو نشكك به ولكن حفظ كي نتعلم

منه العبرة العبرة العبرة ونطبق ماجاء فيه
الكاتب مؤمن مصلح (شغل عقلك)
السلام عليكم




.
 

راية الإصلاح

مشرفة منتدى الطالبات
رد: أتباع إبليس وجهنم

صحيح أتباع إبليس كثيرون و أن إبليس لا يترك برا ولا فاجرا إلا وسوس له
أعوذ بالله من همزات الشياطين أن يحضرون
بالنسبة لشغل عقلك هذه الأفضل أن تنساها لا يمكن أن نشغله في أمور غيبية لا يعلمها إلا الله لأن بعض الأمور فيها حكمة لا يعلمها إلا هو
أما بالنسبة لإبليس يدخل النار أو لا يدخل ما أدراك أنت ومن أين جئت بهذه المعلومة أنا لم أسمع أبدا أحد قال هذا الأمر أول مرة أسمعه
 
أعلى