!؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!



[mark=FFFFCC]حــــــــوار الذكر و الأنثى[/mark]


قال لها ألا تلاحظين أن الكـون ذكـراً ؟

فقالت له بلى لاحظت أن الكينونة أنثى !!

قال لها ألم تدركي بأن النـور ذكـرا ً ؟؟

فقالت له بل أدركت أن الشمس أنثـى !!

قـال لهـا أوليـس الكـرم ذكــرا ً ؟؟

فقالت له نعم ولكـن الكرامـة أنثـى !!

قال لها ألا يعجبـك أن الشِعـر ذكـرا ً؟؟

فقالت له وأعجبني أكثر أن المشاعر أنثى!!

قال لها هل تعلميـن أن العلـم ذكـرا ً؟؟

فقالت له إنني أعرف أن المعرفة أنثـى!


فأخذ نفسـا ً عميقـا ً

وهو مغمض عينيه ثم

عاد ونظر إليها بصمت

لـلــحــظــات

وبـعـد ذلـــك ..

؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟

قال لها سمعت أحدهم يقول أن الخيانة أنثى ..

فقالت له ورأيت أحدهم يكتب أن الغدر ذكرا ..

قال لها ولكنهم يقولون أن الخديعـة أنثـى..

فقالت له بل هن يقلـن أن الكـذب ذكـرا ً..

قال لها هناك من أكّد لـي أن الحماقـة أنثـى

فقالت له وهنا من أثبت لي أن الغباء ذكـرا ً

قـال لهـا أنـا أظـن أن الجريمـة أنـثـى

فقالـت لـه وأنـا أجـزم أن الإثـم ذكـرا ً

قـال لهـا أنـا تعلمـت أن البشاعـة أنثـى

فقالـت لـه وأنـا أدركـت أن القبـح ذكـرا


تنحنح ثم أخذ

كأس الماء أما

هـي فخافـت عنـد

إمساكه بالكأس

ثم ابتسمت ما

إن رأته يشرب

وعندما رآها

تبتسم له...

؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟


قال لها يبدو أنك محقة فالطبيعة أنثـى

فقالت له وأنت قد أصبت فالجمال ذكـراً

قـال لهـا لا بـل السـعـادة أنـثـى

فقالت له ربمـا ولـك الحـب ذكـرا ً

قال لها وأنا أعترف بأن التضحية أنثـى

فقالت له وأنا أقر بأن الصفـح ذكـرا ً

قال لها ولكنني على ثقة بأن الدنيا أنثى

فقالت له وأنا على يقين بأن القلب ذكرا




ولا زال الجـدل قائمـا ً و لا زالت الفتنة نائمـة و سيبقى الحوار مستمرا ً طــالــمــا أن ...

الـسـؤال ذكـــرا ً و الإجـابـة أنـثــى

[blink][grade="FF0000 32CD32 000000 FFA500 0000FF"]فمن برأيكم سوف ينتصر على الآخر؟[/grade][/blink]

؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟
؟؟؟

حوار صعب وساخن بين الطرفين. ولكن كما تعلمون هناك خاسر وهناك

رابح.. تابعوا الخطوات لتفهموا بنفسكم ان الرجل لن ينتصر على المرأة

كما أن المرأة لن تنتصر على الرجل....
 
رد: !؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!

موضوع فلقمةو مشوق ولكن اعتقد انه ليس له نهاية مدام الذكر يسال لان الانثى دائما لديهة جواب نحنو فانتضارmerciiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii
 
رد: !؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!

أخي المجاهد
جاهد نفسك على قول الطيب من القول
شق طريقك بابتسامتك خير لك من أن تشقها بسيفك



لأنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك






لن تستطيع أن تمنع طيور الهم أن تحلق فوق رأسك
و لكنك تستطيع أن تمنعها أن تعشش في رأسك




كــــــــــــــــــــــــــــذلك


كلنا كالقمر لنا جانب مظلم

 
رد: !؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

موضوع جميل جدا و يعبر عن مدى وعي و فصاحة كاتبه

بارك الله في الكاتب و الناقل و الذي استوعب هذا الحوار الأزلي مادام الذكر و الأنثى على ارض البسيطة

لكن المنتصر في الآخر هو من إلتزم بالدين الحق - ذكرا أو أنثى - و عمل على عمارة الأرض بما يرضي الله

و بما يستطيع من المواهب و القدرات التي خلقها الله في كل واحد منا

بارك الله فيك اخي

و استأذنك اخي إن كان بإمكاني نقل هذا الحوار الجميل و الهادف إلى منتديات اخرى حتى تعم الفائدة

في إنتظار ردكم الإيجابي تقبلوا مني اسمى عبارات الاحترام و التقدير

و شكرا

بالتوفيق
 
رد: !؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

موضوع جميل جدا و يعبر عن مدى وعي و فصاحة كاتبه

بارك الله في الكاتب و الناقل و الذي استوعب هذا الحوار الأزلي مادام الذكر و الأنثى على ارض البسيطة

لكن المنتصر في الآخر هو من إلتزم بالدين الحق - ذكرا أو أنثى - و عمل على عمارة الأرض بما يرضي الله

و بما يستطيع من المواهب و القدرات التي خلقها الله في كل واحد منا

بارك الله فيك اخي

و استأذنك اخي إن كان بإمكاني نقل هذا الحوار الجميل و الهادف إلى منتديات اخرى حتى تعم الفائدة

في إنتظار ردكم الإيجابي تقبلوا مني اسمى عبارات الاحترام و التقدير

و شكرا

بالتوفيق


السلام عليك أختي الكريمة
تستطعين نقله كما تستطعين إثرائه بموضوع صغير يخص الرجل و المرأة
موفقة إن شاء الله
 
رد: !؟! الرد ذكـرا و الكتابة أنثى !؟!

طريقة رائعة و تعبير جميل يظهر عدم استغناء الذكر عن الانثى
و لا الانثى على الذكر
طبعا لا يمكن الاستغناء على كل منهما على الآخر
مشكور على المرور الجميل و الرائع أخي الكريم
 
أعلى